بيان صادر عن ملتقى التصالح والتسامح الجنوبي بمحافظة حضرموت.. بشأن تدهور الأوضاع الأمنية والمعيشية والخدماتية في الجنوب..!

194

أبين اليوم – خاص

بسم الله الرحمن الرحيم

يا جماهير شعبنا الجنوبي..

إننا في ملتقى التصالح والتسامح الجنوبي إذا نتابع بقلق شديد إزاء ما وصلت إليه الأوضاع في المحافظات الجنوبية بشكل عام ومحافظة حضرموت بشكل خاص من تدهور الخدمات وغلاء المعيشي وانهيار العملة المحلية وتفشي الفساد في كل الدوائر الحكومية وانفلات أمنياً في وادي حضرموت التي راح ضحيتها مواطنين أبرياء وهذا نتائج الغدر والخيانة والتبعية العمياء التي هرول إليه بعض القيادات والمكونات الجنوبية..

وعلى رأسهم المجلس الإنتقالي المدعوم من دولة الإحتلال الإمارات الذي هرول قياداته بشكل فضيع كما هرول البعض الى السعودية وإلى ما يسمى الشرعية الذان يمارسان اليوم سياسة التجويع والحصار المطبق مما تسبب في إنهيار الخدمات والعملة المحلية وارتفاع فاحش في المواد الغذائية وقطع وتأخير مرتبات الموظفين..

وهذا من ضمن الأساليب الحديثة القذرة التي يمارسها دولة العدوان بحق ابناء الجنوب وبمباركة اذنابهم المرتزقة من الشرعية والانتقالي الذين يكيلون ضد أهلهم بمكيالين.

إننا نؤكد عدم الرضوخ لمثل هذه الأساليب  القذرة وأن الصمت لن يطول إزاء الأوضاع المتدهورة الذي  يفتعله المحتل لتركيع أبناء الجنوب، وندعو الأحرار الشرفاء من ابناء الجنوب الذين يرفضون الضيم والظلم والتبعية إلى رص الصفوف وتوحيد الكلمة  لإشعال انتفاضة شعبية عارمة وعصيان مدني شامل يطال المنشآت الحيوية والمرافق الحكومية حتى تحقيق هدفنا المتمثل بخروج آخر جندي محتل من أرضنا كما فعل أجدادنا السابقون مع المحتل البريطاني والسيطرة على مواردنا الذي يعبث بها المرتزقة ومعهم دول تحالف العدوان  .

ثورة.. ثورة ياجنوب..

ملتقى التصالح والتسامح الجنوبي بمحافظة حضرموت
8 مأرس 2021م