تطبيع المغرب مع الإحتلال يشعل الغضب الإسلامي..!

136

أبين اليوم – متابعات

أثار إعلان المغرب تطبيع علاقتها مع الإحتلال الإسرائيلي بشكلٍ علني، موجة ردود فعل عربية ودولية واسعة، رافضة ومستنكرة بالتطبيع.

مغردو تويتر عبر وسم #التطبيع_خيانة اعتبروا التطبيع بانه تفريط بحقوق الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية وخدمة للمشروع الصهيواميركي وكافة المشاريع الأخرى التي تستهدف المنطقة.

مغردون قالوا ان التطبيع نسف المبادرة العربية للسلام، وهو خيانة للقدس والأقصى وقرارات القمم العربية والإسلامية والشرعية الدولية وعدوان على الشعب الفلسطيني، داعين المجتمع الدولي للتمسك بالقانون الدولي وبقرارات الشرعية الدولية التي تشكل أساساً لحل الأزمة الفلسطينية، معتبرين أن السلام لا يتحقق إلا بالإنهاء الكامل للاحتلال الإسرائيلي.

مغردون آخرون قالوا إن التطبيع يكشف حجم المؤامرة على الشعب الفلسطيني، معتبرين أنه طعنة غادرة ومسمومة في ظهر الأمة وأكدوا أن التطبيع المغربي والدول العربية الاخرى مع الاحتلال لا يخدم القضية الفلسطينية ويشجع الاحتلال على التنكر لحقوق الشعب الفلسطيني.

جمهور محور المقاومة الذين شاركوا في نشاط وسم#التطبيع_خيانة اكدوا انه كان المطلوب دوماً دعم نضال الشعب الفلسطيني المشروع لتحقيق أهدافه بالحرية وليس إقامة علاقات مع الاحتلال.

هذا وتتواصل الردود الشعبية والرسمية المغربية والعربية ضد انصياع المغرب وإعلانه التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، واعتبرها البعض خطيئة سياسية ووطنية بحق الشعب الفلسطيني والتاريخ المغربي المتضامن مع قضية فلسطين.

المصدر: العالم