للتغطية عن الهزائم العسكرية التي تعرضت لها مؤخراً

2٬952

أبين اليوم – مأرب

سارعت قوات الشرعية في مأرب، الأربعاء، بإلقاء تبريرات واهية للتغطية عن الهزائم العسكرية التي تعرضت لها مؤخراً في المحافظة النفطية.

وذهبت قيادات عسكرية بارزة في قوات هادي والإصلاح، بالحديث عن نقص في الدعم العسكري، وإلقاء اللوم على قيادة التحالف والشرعية بخسارتها مواقع ومديريات إستراتيجية عقب تقدم قوات صنعاء.

وقال مساعد قائد المنطقة العسكرية الثالثة، محمد المكروب، والمحسوب على الإصلاح، في مداخله مع قناة بلقيس، تعليقاً على سقوط جبهات جنوب مأرب بيد قوات صنعاء، إن “قوات التحالف والشرعية لم تقدم الدعم الكافي لمقاتليها في جبهات مأرب”.

وأوضح المكروب أن “معظم القبائل تخلت عن مأرب” مشيراً إلى أن مأرب تقاتل منفردة للدفاع عن الشرعية.

وكانت معظم قبائل مأرب قد رفضت طلباً للعرادة بتعزيز الجبهات قبل أسابيع، مؤكده أنها لن ترسل أبنائها إلى محارق الموت في معركة خاسرة مسبقا.

وتأتي هذه التبريرات في محاولة للتغطية عن عجز قوات الشرعية عن صد قوات صنعاء في مأرب، والتي باتت قاب قوسين أو أدنى من السيطرة على كافة المحافظة النفطية.