الحزام ينتشر في الضالع والاغتيالات تلاحق قاداته في عدن

مصادر محلية أفادت بمقتل قائد الكتيبة الرابعة في اللواء الثالث دعم واسناد الذي يقوده نبيل المشوشي  برصاص “مجهولين”  في منطقة بئر احمد.

64

  أبين اليوم – متابعات

ولم يعرف بعد هوية الجناة لكن توقيت  الحادثة التي تأتي  بعد أيام على مواجهات بين فصائل الحزام التي تنتمي  عناصره إلى يافع  وامن عدن الذي يتبع ابن الضالع شلال شائع  قد تلقي بظلالها على الصراعات المناطقية التي تغذيها السعودية في عدن  بهدف تفكيك المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا.

وعززت السعودية خلال الأيام الأخيرة  دعم الحزام الأمني وفصائل يافع بتمكينها من السيطرة على عدن عقب اجبار فصائل الضالع على تسليمها معسكر النصر التابع لخفر السواحل والحامية لمطار عدن الدولي ..

وواصلت السعودية تعزيز حضور فصائل يافع بنشرها خلال الساعات الماضية في مدينة الضالع معقل قادة الانتقالي بحجة وقف مسلسل الاغتيالات التي تصاعدت مؤخرا  وطالت قيادات في حزب الإصلاح اخرهم عميد كلية التربية الحميدي.

وكان جناح الضالع في الانتقالي بدا مؤخرا حملة تستهدف الحزام الأمني الذي أصبحت السعودية تتخذه اداتها الطولى في الجنوب بعد فشل رهانها على فصائل الضالع  بقيادة شلال والزبيدي لرفضهما تنفيذ اجندتها.

ونشر صلاح بن لغبر ، الصحفي المعروف بالانتقالي اتهامات للقائد الأعلى لفصائل الحزام الأمني عبدالرحمن شيخ بالاتفاق مع السعودية على قيادة انقلاب ضد الانتقالي في عدن.

الخبر اليمني