قبيل وصول حكومة هادي.. الحراك يواصل حملة الأعلام ويدعو أنصاره للتظاهر..!

177

أبين اليوم – خاص

دخل الحراك الجنوبي، أبرز القوى السياسية والإجتماعية جنوب اليمن، الثلاثاء على خط ازمة عودة حكومة هادي والإنتقالي إلى عدن مع تكثيفه تحركاته قبيل ساعات على وصول مرتقب لها.

وواصل ناشطي الحراك خلال الساعات الماضية حملة رفع أعلام الجنوب في شوارع ومرافق الدولة في خطوة استفزازية للحكومة الجديدة المفترض أن تكون عودتها تحت علم الجمهورية اليمنية.

وأفادت مصادر محلية بإقتحام ناشطين مقرات المجلس المحلي والمنشآت الحكومية بمديرية خورمكسر لرفع أعلام دولة الجنوب وهي حملة بدأت قبل أيام وطالت مطار عدن وشوارع يتوقع مرور موكب حكومة هادي منها.

في السياق.. دعا ناشطي الحراك أنصاره إلى التقاطر غداً إلى ساحة الشهداء في المنصورة لإحياء ذكرى إغتيال القيادي في الحراك أحمد الإدريسي في العام 2015 على أيدي مسلحين محسوبين على الإمارات.

هذه الخطوات المتزامنة مع إعلان محافظ عدن المحسوب على الإنتقالي أحمد لملس قرب عودة حكومة هادي إلى المدينة، تشير إلى أن الحراك الذي اقصيت كافة فصائله من التشكيلة الجديدة في طريقه للتصعيد لإسقاط الحكومة الجديدة خلال الفترة المقبلة وسبق لقواه وان وعدت ببرنامج تصعيد ضد هادي والإنتقالي معاً.