رجل وزوجته يدخلان عالم المليونيرات بسبب مشكلة تساقط الشعر..!

95

أبين اليوم – متابعات

تساقط الشعر من المشاكل المزعجة خصوصاً السيدات ولكن يبدو أن الأمر ليس مزعجاً طيلة الوقت، فقد يتحول إلى عمل مربح يحقق ثروة طائلة.

مات ووترمان 44 عاماً، وزوجته جيل 46 عاماً، من روثرهام في جنوب يوركشاير، جرباً عدداً لا يحصى من المنتجات باهظة الثمن لمحاربة تساقط الشعر دون جدوى، فقررا العمل على إنتاج شامبو خاص بهما.

وابتكر الزوجان علاجًا منزليًا باستخدام الكافيين ومستخلص إكليل الجبل والبيوتين وبروتين الترمس، وكلها مكونات معروفة بتعزيز نمو الشعر، وبدءا ببيع منتجهما على أمازون، وسرعان ما نما عملهما، وباتا يبيعان عبوتين من الشامبو في الدقيقة.

وتحول المنتج الخاص بالزوجين إلى عمل تجاري بملايين الجنيهات، وهو أكثر العلامات التجارية التي يتم البحث عنها حالياً بين منتجات العناية بالشعر في العالم.

قال الزوج في تصريحاته الصحافية: “لقد ابتكرنا هذا المنتج لاستخدامنا الشخصي، ولكن نظرًا لأنه أثبت فعالية كبيرة، فقد قررنا نقله إلى أشخاص آخرين يعانون من مشاكل تساقط الشعر، حيث كان لدى جيل التي تعمل كمصففة شعر عملاء لم يتمكنوا من العثور على أي شيء يساعدهم في حل هذه المشكلة”، وفرنا المال من مدخراتنا وصنعنا أول 5000 عبوة شامبو، وفي البداية طرحناها للبيع على أمازون، وبعد 3 أشهر نفذ المخزون بالكامل.

حقق الزوجان 5 ملايين جنيه إسترليني أي ما يعادل 6.25 مليون دولار في عام 2019 من هذا العمل، وحوالي 10 ملايين جنيه إسترليني أي مايعادل 12.5 مليون دولار في عام 2020، مع إستمرار أرباحهما في الارتفاع.

وتبرعت الشركة، التي بدأت في عام 2014، بمخزون قيمته 85 ألف جنيه إسترليني أي ما يعادل 106 ألف دولار لمرضى السرطان.

يذكر أن سعر عبوة الشامبو يبلغ 13.95 جنيه إسترليني أي ما يعادل 17.5 دولار، في حين تصل قيمة الشامبو مع البلسم إلى 24.95 جنيه إسترليني أي ما يعادل 31 دولار.

المصدر: وكالات