عمرو وردة يرد على اتهامه بالتحرش بفتاة في الإمارات

68

ابين اليوم – متابعات رياضية

رد اللاعب الدولي المصري المحترف في نادي باوك اليوناني لكرة القدم، عمرو وردة، على اتهامه من قبل فتاة تدعى “فيدرا” وتقيم في الإمارات العربية المتحدة، بالتحرش بها عبر مواقع التواصل.
وقال عمرو وردة في مقطع فيديو: “ليس لدي أي حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، وحساباتي مخترقة منذ أكثر من شهر ونصف، اليوم لدي مباراة في كأس اليونان، أتركوني ألعب”.

وكانت “فيدرا”، نشرت عبر خاصية ستوري في “إنستغرام”، بعض التسجيلات الصوتية والرسائل، وزعمت أنها لعمرو وردة، مع التعليق عليها بهاشتاغ “عمرو وردة متحرش”.

وقالت الفتاة، إن النجم المصري طلب منها أن تأتي إليه في الفندق بصفة أنها زوجته، لكنها رفضت بداعي أنه لا يعرفها بشكل كاف ليتطرق معها في الحديث إلى مثل هذه الأمور.

وذكرت الفتاة أيضا، أن عمرو وردة بدأ التحدث معها عبر موقع التواصل الاجتماعي “سناب شات” وطلب منها زيارته في منزله، وبعد رفضها قام بسبها وهددها بإرسال الرسائل لأهلها.

واقترن اسم عمرو وردة بأكثر من واقعة تحرش، كان أشهرها في العام 2019، عندما استبعد من معسكر منتخب مصر في بطولة كأس أمم إفريقيا، بعدما اتهمته عارضة أزياء مكسيكية بمحاولة التحرش بها.

المصدر: اليوم السابع