عدن.. إستهداف جديد للحزام الأمني.. تفجير سيارة مدير البصمة في المنصورة..!

597

أبين اليوم – خاص

اصيب مسؤول رفيع في الحزام الأمني، احد فصائل الإنتقالي في عدن، الخميس، جراء إستهداف سيارته بعدن في خطوة تعمق الصراعات داخل فصائل المجلس الموالي للإمارات مع إقتراب عودة هادي.

وقالت مصادر محلية إن مجهولين استهدفوا سيارة مدير البصمة في الحزام الأمني عبدالله علوي عبر زرع عبوة ناسفة في سيارته وتم تفجيرها عن بعد.

ووقعت الحادثة في حي عبدالعزيز بمديرية المنصورة.

وهذا التفجير ليس جديد على المدينة التي تشهد منذ وصول حكومة هادي قبل شهر تفجيرات يومية، لكن هوية المستهدف تشير إلى انها في إطار الصراع المناطقي بين فصائل الضالع التي يقودها شلال شائع في الإنتقالي وفصائل يافع في الحزام الأمني.

وجاء الهجوم الأخير عقب زيارة مدير أمن عدن لمقر الحزام ، الشرطة الجديدة في المحافظة، وسط إستياء في صفوف فصائل الأمن السابقة التي حاولت الإنقلاب على المدير الجديد بتفجير مواجهات في المنصورة مع الحزام على أرضية تابعة لمحطة معالجة المياه.

وظل هذان الفصيلان اللذان يخوضان صراعات للسيطرة على أمن عدن بدأت مع اتفاق السعودية مع مؤسس الحزام عبدالرحمن الشيخ يقضي بتسلم حزام أمن عدن بدلاً عن فصائل شائع المدير السابق والرافض لمغادرة المشهد، يستهدفان بعضهما منذ معركة معسكر النصر التي خلفت قتلى وجرحى وانتهت ببسط الحزام نفوذه على المعسكر الذي كان يتحصن بداخله مقاتلي الضالع.