عدن.. حكومة هادي تتخلى عن موظفي مؤسساتها الإعلامية وتبدأ توطين كادر الإنتقالي..!

119

أبين اليوم – خاص

قدم المجلس الإنتقالي، الموالي للإمارات جنوب اليمن، الأربعاء، قائمة بكافة الإعلاميين والناشطين الموالين له لتثبيتهم كموظفين في المؤسسات الإعلامية التابعة لحكومة هادي والتي تستعد لتشغيلها من عدن بدلاً عن العاصمة السعودية وفي خطوة تكشف عن توجه لحكومة هادي للتخلي عن كوادرها السابقين.

يأتي ذلك في وقت واصلت فيه حكومة هادي قطع مرتبات العاملين في قنواتها للشهر السادس على التوالي.

وقالت مصادر محلية إن قيادات في المجلس الإنتقالي قدمت لوزير إعلام هادي قائمة أسماء لتعينهم على رأس هرم المؤسسات الإعلامية الحكومية بعد أن وجه الإنتقالي تحذيراً للإرياني من مغبة إعادة الموظفين التابعين لحكومته من الخارج.

وكان الإرياني إلتقى في وقت سابق بقيادات إعلامية تابعة للإنتقالي وناقش معهم ما وصفه بتوحيد الخطاب الإعلامي.

وتأتي الخطوة الجديدة في وقت يواصل فيه الإنتقالي ضغوطه على حكومة هادي لنقل القنوات الفضائية التابعة له من الرياض إلى عدن، وسط مخاوف من أن يمهد ذلك لاستحواذ المجلس المنادي بالانفصال على هذه القنوات خلال أية عملية إنقلاب يخطط لها مستقبلاً.

في المقابل، موظفي قنوات هادي في جدة والرياض بيان ينددون فيه بتجاهل حكومة هادي معانتهم التي تدخل شهرها السابع بدون مرتبات، مطالبين بسرعة صرفها لمواجهة متطلبات الحياة.

وكان الإرياني وجه في وقت سابق مذكرة لكافة المسؤولين والعاملين يتعهد فيها بمنع صرف مستحقاتهم المالية في حال لم يعودوا إلى عدن.