شبوة.. الإصلاح ولأول مرة يؤجل معركته مع قبائل ميفعة للتفرغ لمعركة مأرب..!

232

أبين اليوم – خاص

سحب الإصلاح، الإثنين، فصائله المتمركزة في مديرية ميفعة بمحافظة شبوة بصورة مفاجئة بعد يوم على وصولها كتعزيزات لإقتحام قرى القبائل في المحافظة النفطية.

يأتي ذلك على واقع هزائم متصاعدة في مأرب المجاورة وهو ما يشير إلى تأجيل معركته مع قبائل شبوة حتى وقت آخر.

وقالت مصادر قبلية أن كافة القوات التي كان الإصلاح دفع بها مؤخراً إلى مديرية ميفعة مع تصاعد التوتر مع قبائل لقموش التي شنت هجوم على قواته في المديرية ثأراً لأحد أبنائها غادرت في وقت مبكر إلى عتق ، مشيرة إلى أن هذه القوات كانت تحاصر منازل مشايخ قبائل.

وكان الإصلاح رفض وساطة قبلية وافشل جهود قادها مشايخ من آل سليمان للتهدئة مطالباً بتسليم مسلحي القبائل التي هاجمت نقاطه وقتلت عدداً من أفراده.

وهذه المرة الأولى التي يتراجع فيها الإصلاح عن مهاجمة قبائل شبوة التي يسعى بكل السبل لإخضاعها لسلطته، لكن مراقبين يرجحون بأن الحزب يحاول الآن التفرغ لمعركة مأرب ومن ثم العودة للانتقام من القبائل التي تهدد مستقبل نفوذه في المحافظة.