البخيتي يستبعد التراجع عن معركة مأرب لهذه الأسباب..!

220

أبين اليوم – خاص

استعبد محافظ ذمار، السبت، تراجع صنعاء عن معركة مدينة مأرب معتبراً إياها بمسألة ـ”حياة أو موت” لليمنيين.

جاء ذلك عشية تحرك دولي للضغط بوقف معركة المدينة آخر معاقل الفصائل الموالية للتحالف في شمال اليمن.

وكشف محمد البخيتي الأسباب التي قادت للهجوم، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة لا تزال تحتجز سفن النفط والغاز في عرض البحر وتمنع دخولها إلى اليمن بهدف حرمان الشعب اليمني من كافة مقومات الحياة.

كما أشار إلى أن اليمنيين في إشارة إلى المنطقة السكانية الأكثر كثافة والخاضعة لسيطرة صنعاء لم يعد لديهم خيار لكسر الحصار أما تحرير مدينة مأرب عبر الدعوة للنفير ودعم الجبهات بالمال والرجال أو الاستسلام والموت البطيء.

واختار البخيتي الولايات المتحدة باعتبارها من تقود الحرب حالياً تحت مسمى “الحل السياسي” حيث تسوق هذه اليافطة لخدمة أجندة حلفائها في المنطقة على حساب اليمن وتهدف للحفاظ على ما تبقى من ماء وجه للتحالف.

ويتجاهل المسؤولين الأمريكيين، الذين يتحدثون عن السلام، الأزمة الإنسانية التي تمر بها البلاد منذ سنوات واشتدت وتيرتها مع إغلاق ميناء الحديدة في وجه سفن الوقود والغذاء.

وتشهد صنعاء والمدن الخاضعة لها أزمة وقود حادة أثرت بشكل كبير على قطاعات خدمية واسعة وهو ما ينذر بكارثة يحاول التحالف من خلالها الضغط بإتجاه تركيع اليمن لأجنداته.؟