حكومة هادي تكشف عن السر وراء تمديد العقوبات على نجل صالح..!

188

أبين اليوم – خاص

كشفت ما تسمى بـ”الشرعية” السبت الدوافع الحقيقية التي قادتها لتمديد العقوبات الدولية على نجل صالح.

يأتي ذلك في أعقاب إقرار مجلس الأمن تمديد القرار الدولي 2216 والذي يضع أسرة صالح على قائمة العقوبات.

ونقل مراسل قناة الجزيرة، احمد الشلفي، عن مصادر في حكومة هادي قولها إن “الشرعية” منحت أسرة صالح فرصة أخيرة لتحديد موقفها من هادي، لكن الأخيرة تجاهلتها، موضحة بأن هادي وجه قوات طارق بإرسال قواته إلى مأرب لكن الأخير تجاهل الأوامر واستبدل قواته بقافلة غذائية.

وكان هادي أوفد وزير خارجيته، أحمد عوض بن مبارك، إلى العاصمة الإماراتية قبيل اجتماع فريق الخبراء الدوليين في مجلس الأمن بشأن اليمن في محاولة للحصول على إعتراف خطي، وفق ما ذكره محامي صالح محمد المسوري في وقت سابق، لكن يبدو بأن مهمة بن مبارك فشلت.

ويخوض هادي ونجل صالح صراع مستميت بشان خلافة المؤتمر وسط انقسام غير مسبوق في صفوف الحزب الذي ظل حاكم لليمن على مدى ثلاثة عقود.