لندن| ضمن مسلسل نهب الآثار اليمنية القديمة.. مائدة قرابين يمنية من القرن السابع قبل الميلاد في معرض بريطاني..!

4٬918

أبين اليوم – لندن 

كشف الخبير والباحث اليمني المهتم بالآثار وتهريبها عبد الله محسن عن بيع قطعة من آثار اليمن قبل عامين في معرض ديفيد هارون في لندن.

وقال محسن في منشور على حسابه بمنصة “فيسبوك”، والذي يأتي ضمن سلسلة منشوراته (آثار اليمن.. في الخارج)، إن القطعة عبارة عن “مائدة قرابين بديعة من آثار اليمن من المرمر، مزينة بنقش مسند إهدائي يعود للقرن السابع قبل الميلاد”.

وأوضح محسن أن القطعة الأثرية بيعت مطلع 2022م في معرض ديفيد هارون، وهي شركة تجزئة في لندن للآثار والأعمال الفنية الكلاسيكية اليونانية والرومانية والمصرية واليمنية والأعمال الفنية الإسلامية المبكرة.

وبحسب محسن فإنه “سبق وأن عرضت مائدة القرابين الأثرية في عدد من المعارض الدولية كان آخرها معرض اليمن في أرض ملكة سبأ، معهد العالم العربي، باريس، 25 أكتوبر 1997 – 28 فبراير 1998”.

يشار إلى أن الخبير الأثري عبدالله محسن، كشف خلال الفترة الماضية، عن تعرض الآثار والمخطوطات اليمنية لعملية تجريف ونهب وتخريب وتهريب إلى خارج البلاد، ارتفعت وتيرتها خلال السنوات الأخيرة، كما نشر تفاصيل كثيرة عن آثار يمنية قديمة يتم عرضها وبيعها في العديد من بلدان العالم، أغلبها في دول عربية وغربية، ودعا الحكومة اليمنية مراراً إلى استعادة هذه القِطع التي يتم عرضها في المزادات بمبالغ زهيدة.

ومنذ سنوات تتعرض الآثار اليمنية للسرقة والنهب وتهريبها إلى الخارج، حيث سبق وأن كشفت تقارير متخصصة في تتبع الآثار اليمنية المسروقة والمهربة إلى الخارج، أن قرابة 5 آلاف قطعة أثرية يمنية تم بيعها خلال 16 مزاداً عالمياً أمريكياً وأوروبياً، احتضنتها أشهر قاعات المزادات العالمية للآثار في 6 دول غربية، خلال الفترة (1991 – 2022)..

وخلال سنوات الحرب التي بدأها التحالف عام 2015م، تجاوزت الآثار اليمنية التي تم بيعها في المزادات العالمية أكثر من 20 ألف قطعة، فيما لا تزال نحو ألفي قطعةً من الآثار اليمنية المهربة والمسروقة تُعرض في 7 متاحف عالمية.

المصدر: يمن إيكو

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com