ملتقى التصالح والتسامح الجنوبي ينعي وفاة الشيخ العلامة “سهل ابراهيم عقيل بن يحيى“..!

770

أبين اليوم – خاص

بسم الله الرحمن الرحيم

(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً * فَادْخُلِي فِي عِبَادِي * وَادْخُلِي جَنَّتِي)

ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، وبمشاعر الحزن العميق، تلقينا في ملتقى التصالح والتسامح الجنوبي نبأ وفاة المغفور له بإذن الله الفقيد العلامة سهل إبراهيم عقيل بن يحيى بمحافظة صنعاء عن عمر ناهز 83 سنة.

لقد كان الفقيد شيخاً جليلاً فاضلاً زاهداً ورجل الوفاء تشهد له اليمن في أعماله والمشهود له بمواقفه الواضحة ضد العدوان.. وله العديد من الأحفاد الشهداء والذين قدموا أرواحهم رخيصة في سبيل الله وفي سبيل عزة وشرف هذا الوطن.

وينتمي العلامة رحمه الله إلى أسرة مجاهدة منتشرة على طول الوطن في المهرة وحضرموت وأبين وحجة وعدن وتعز وإب وصنعاء. وجده العلامة المجاهد محمد بن عقيل رضوان الله عليه .. وجد أبيه مفتي الديار الشافعية الحبيب العلامة عبدالله بن عمر بن يحيى.

وكان المرحوم فقيه ومفتي الديار التعزية وشيخ علمائها. وكان إمام وخطيب جامع المظفر بتعز، وله الكثير من الإسهامات والأنشطة العلمية في المساجد والمدارس والبحوث والندوات والمجلات.

وكان من المشهود له أيضاً بالصلاح وحب الخير والإصلاح بين الناس، والسعي في خدمة مجتمعه وأهل منطقته.

وبهذا المصاب الجلل نتقدم بخالص العزاء وعظيم المواساة لأبنائه الأجلاء وكافة آل عقيل بن يحيى ومحبيه في الداخل والخارج.

نسأل الله العلي العظيم له الرحمة والمغفرة ولأهله وذويه الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون..

ملتقى التصالح والتسامح الجنوبي
13 فبراير 2021م