مع إعلان سلطة هادي رفض قرار إماراتي.. توتر جديد في سقطرى مع تشديد الإمارات قبضتها على الجزيرة..!

176

أبين اليوم – خاص

خيم التوتر، الإثنين، على سقطرى الواقعة عند الساحل الشرقي لليمن، مع إعلان سلطة هادي رفض قرار إماراتي بتعيين مدير جديد للميناء، أبرز معاقل السعودية على الجزيرة الإستراتيجية.

وقال محافظ هادي المطرود من الجزيرة رمزي محروس في تصريح له إن قرار وزير النقل في حكومة هادي والمحسوب على الإنتقالي بتغيير مدير الأمن سيوتر الوضع من جديد، مشيراً إلى رفضه القرار.

وكان وزير النقل أصدر في وقت سابق الأحد بيان يؤكد فيه بأن قرار تعيين مدير أمن لميناء سقطرى من اختصاصه وذلك عقب موجة جدل بشأن الهدف من القرار الجديد الذي جاء في أعقاب منع المدير السابق الإمارات من إنزال شحنة أسلحة وكشفه عن مخطط إماراتي يدبر لعسكرة الجزيرة بمساعدة قوى أجنبية بينها اسرائيل.

في السياق، كشفت مصادر محلية عن تحركات إماراتية مكثفة على الجزيرة، مشيرة إلى أن مروحيات عسكرية تحل بشكل يومي وعلى مدار الساعة.

ويشمل التحليق الجزيرة وتوابعها في مؤشر على بدء الإمارات توسيع مواقعها العسكرية عند المحيط الهندي.

تتزامن هذه الخطوات مع إستمرار وصول الخبراء والعسكريين الأجانب عبر رحلات سرية تنظمها شركة طيران العربية التابعة للحكومة الإماراتية وتصاعدت خلال اليومين الماضيين بمعدل يومي ما يشير إلى وجود تحركات عسكرية للسيطرة على الجزيرة قبيل الدخول في أي مفاوضات لإنهاء الحرب على اليمن والتي تشرك فيها الإمارات منذ مارس من العام 2015.