صنعاء تختبر جدية دعوات واشنطن بشأن السلام بشرط بسيط..!

138

أبين اليوم – خاص

وضعت صنعاء، السبت، شرط بسيط قد يشكل إختبار لجدية واشنطن بالدفع نحو عملية سياسية في اليمن الذي يدخل في الـ25 من الشهر الجاري عامه السابع من الحرب التي تقودها السعودية.

وجدد رئيس وفد صنعاء للمفاوضات محمد عبدالسلام مطالبته بالسماح لسفن الوقود المحتجزة للدخول إلى ميناء الحديدة، موضحاً بأن 14 سفينة نفط محتجزة في البحر الأحمر لأكثر من عام مع أنها أخذت كافة الإجراءات المفروضة “تعسفاً”.

وأضاف في تغريدة على صفحته الرسمية بمواقع التواصل الإجتماعي هذه القضية لا تحتاج لتفاوض ولا لحوار ، متسائلاً: أين الجدية في وقف المعاناة الإنسانية الابشع في العصر؟

وكان عضو المجلس السياسي محمد الحوثي اعتبر السماح بدخول المشتقات النفطية خلال الـ48 ساعة المقبلة كشرط لوقف شامل لإطلاق النار في كافة الجبهات وبما يمهد لعملية شاملة.

وجاءت دعوات صنعاء عشية إعلان الخارجية الأمريكية إستعداد السعودية وحكومة هادي وقف إطلاق النار مقترحة جدول زمني لمعالجة وضع الموانئ بحجة إنهاء الأزمة الإنسانية.

ومن شأن الدعوات الجديدة وضع مصداقية واشنطن التي تشارك في الحرب على اليمن على المحك نظراً لما تعانيه اليمن جراء أزمة المشتقات النفطية المفتعلة من قبل التحالف.