في محاولة لتخفيف الضغط على مدينة مأرب.. تحشيدات سعودية للأطراف الشمالية من الساحل الغربي..!

55

أبين اليوم – خاص

كثفت السعودية، الأربعاء، تحشيداتها العسكرية عند الأطراف الشمالية للساحل الغربي لليمن ما يشير إلى ترتيبات لمزيد من التصعيد ويعري عرضها الأخير للسلام في هذا البلد الذي تدخل الحرب عليها عامها السابع.

ونظمت السعودية اجتماع لمحافظ حجة الموالي لها عبدالكريم السنيني وعدداً من الاشخاص المنخرطين في صفوف الفصائل الموالية لها في المحافظة.

وكشف السنيني خلال اللقاء عن ترتيبات لتصعيد في المحافظة الحدودية والتي بدأت السعودية مؤخراً تحركات فيها في محاولة لتخفيف الضغط على مدينة مأرب التي تدنو من السقوط بيد قوات صنعاء.

وترافق الاجتماع الذي دعا خلال السنيني للتحشيد مع تكثيف طيران التحالف لغاراته على مديريات المحافظة ، حيث تعرضت مديريات مستبأ وحيران وحرض وعبس لغارات خلال الساعات الماضية.

وتأتي هذه التطورات في اعقاب نجاح قوات صنعاء من السيطرة على مواقع لقوات هادي بعد محاولتها استغلال المواجهات في مأرب لتحقيق تقدم بإتجاه الخط الدولي الرابط بين اليمن  والأراضي السعودية عبر الساحل الغربي.

وتكشف هذه التحركات مزيداً من نوايا السعودية التي حاولت خلال اليومين الماضيين تضليل الراي العام الدولي بمبادرة سلام تحاول بكل السبل إجهاضها.