مصير مجهول للشبواني الذي كان متواجدًا رفقة الوائلي..!

176

أبين اليوم – خاص 

 

تداولت وسائل إعلام ونشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي أنباءً عن مقتل القيادي الإخواني البارز، علي حسن بن غريب الشبواني.

 

وتضاربت الأنباء حول مصير الشبواني، بين من يؤكد مقتله وآخرين يؤكدون إصابته أثناء تواجده رفقة قائد المنطقة العسكرية السادسة التابعة لهادي، أمين الوائلي، الذي قتل الجمعة.

 

يذكر أن ما تسمى “الشرعية” قد اعترفت بمقتل اللواء الوائلي، الجمعة، دون التوضيح عن ملابسات مقتله، إلا أن تسريبات تفيد بأنه قتل في جبهة نخلا بمأرب، بعد استهدافه بقذيفة مدفعية.

 

وأكدت وسائل إعلامية، إصابة بن غريب قبل نقله إلى مستشفى كراء، موشحة أن إصابته بليغة.

 

ولم تفصح، حتى اللحظة، أي جهة في ما تسمى “الشرعية” عن مصير بن غريب أو تنفي الأنباء المتداولة عن مقتله.

 

يشار إلى أن القيادي الإصلاحي علي حسن بن غريب، هو أحد قيادات تنظيم القاعدة البارزين في محافظة مأرب.