التحالف الصديق العدو للجنوب..!

121

بقلم/ صالح سالم

التحالف العربي هو من يتعمد على أن تستمر اوضاع الخدمات دون أي حلول وبامكانهم حل كل الإشكاليات من كهرباء ورواتب ووقف للتدهور الاقتصادي.. ولكن الأشقاء أصبحوا للجنوب أعداء والى جانب حليفتهم الشرعية يتعمدوا ذلك في الجنوب إضافة الى سياسة تغذية االصراع لكي يبقى الجميع مشغول بحلول خدمات وحل صراعات فقط وترك هدفهم الوحيد في إستعادة دولتهم الجنوبية.. فهناك تعمد من قبل التحالف العربي وشرعيته على أن يبقى الجنوب دون حلول..

اوجعنا الوضع الذي يمر به شعبنا الجنوبي من وضع معيشي صعب وتجاهل متعمد من قبل اصحاب البند السابع وشرعيتهم الذي لم يكن لها وجود إلا في جنوبنا الحبيب وكان ما وصلت إليه الأوضاع في الجنوب لايعينهم ارحلوا من أرض الجنوب غير مأسوفين ولا همنا بقاءكم أو رحيلكم يا تحالف المصلحة وشراء الذمم..!

خلاص يرحل التحالف وشرعيته المتهالكة ويتركوا الجنوب لأهله أما تهديدات السعودية لشعب الجنوب بإستخدام القوة ضده وهو خرج يطالب بحقه المسلوب والمنهوب وحتى ابسط الحقوق الذي خرج بها نتيجة سياسة حرب الخدمات التي تمارس عليه تم التهديد من قبلها..

فهناك من رضي بالواقع من قبل بعض ما يسموا أنفسهم قيادة.. نقول لهم: أنتم من حقكم أن تكونوا أدوات لاجندت الصراع ولكن لا تجعلوا شعب الجنوب يرضى بواقع غير الواقع الذي يريده..!

ماذا عمل التحالف العربي والشرعية المتهالكة في الجنوب.. عمل على خلق صراع بين أبناء الجنوب فقط.. ولم يقدم من قبلهم حتى إعمار منزل دمرته حربهم.. ولم يقوموا بوقف حرب الخدمات الذي لازالت تمارس على شعبنا الجنوبي.. وكل ما هو حاصل متعمد من قبل التحالف العربي وشرعية الاحتلال اليمني وأحزابها التآمرية..

نقول لمن يدعي القيادة ماذا قدمتم لشعب الجنوب.. لا شيء.. بل ما قدمتوه مزيداً “من الانبطاح والارتهان على حساب تضحيات الشرفاء من أبناء الجنوب وشهداءه الابرار الذي قدموا أرواحهم فداء لشعبهم التواق للحرية والاستقلال واستعادة دولته الجنوبية وعاصمتها عدن.. ولكن هناك من اكتفى بترتيب وضعه المعيشي وترك الشعب يقارع حياة الجوع والبؤوس بنفسه دون أن يقدم له من قبل من يدعوا القيادة اليوم..

إضافة الى تهديد الحليف الذي أصبح يتوسل للحوثي على أن يقبل مبادرتهم الذي لم تذكر حتى نقطة واحدة فيها بخصوص قضية الجنوب بل جاءت من أجل بقاء اليمن واحد موحد..

احترموا تضحيات شعبنا الجنوبي نحترمكم.. غير ذلك ارفعوا اياديكم عن الجنوب وشعبها وستروا النتيجة النهائية لأحرار الجنوب.. الذين سيفرضوا واقعهم بأنفسهم دون أن يستنجد بكم..

فشعب الجنوب شعب حي لايقبل الإذلال والعيش المهين.. ولكن هناك من تعمد وزرع لها المسكنات بالخطابات والتصريحات المعدة لهم مسبقاً لا غير.. وتعمدوا على تحيز قضية الجنوب وهدفه بالاستقلال من اي مفاوضات أو مبادرات لا تلبي مايطمح به شعبنا الجنوبي..

العالم لن يأتينا بدولة جنوبية على طبق من ذهب ولا مجتمعهم الدولي ولا تحالفهم العربي سيقدر ويحترم مواقف شعبنا الجنوبي الى جانبهم.. ولكن هناك أمر لا خيار غيره وهو فرض الأمر الواقع وهنا ستجعلهم يأتوا جميعا إلى عندك..

فرض الأمر الواقع هو الحل..
هدفنا الاستقلال ولا هدف غيره..

صالح سالم (ابوالشباب)