قائد محور تعز يبرر سقوط الجبهات الغربية بـ”إختراق هاتفه”..!

262

أبين اليوم – تعز

استبق قائد المحور في تعز، خالد فاضل، أمس الخميس، هزيمة تلوح بالأفق في جبهات الريف الغربي بتسريب اختراق جواله من قبل من وصفهم بـ”الحوثيين”.

وعمم ناشطون محسوبون على فاضل رقم جوال “يمن موبايل” قالوا إنه تابع لقائد المحور وتعرض خلال الأيام الأخيرة لاختراق من قبل صنعاء، مشيراً إلى أن “الحوثيين” كانوا يعطون أوامر لقادة الجبهات بالانسحاب والتراجع.

ومع أن حديث فاضل وصف من قبل ناشطين بأنه “غير منطقي” رجح آخرون بأن يكون فاضل قد لجأ لهذه الخطوة في محاولة لتبرير  توجيهاته لقادة في المحور للانسحاب عقب خلافات مع فصائل الحشد الشعبي التي يقودها مرشد الإخوان في تعز عبده فرحان سالم نيابة عن حمود المقيم في تركيا..

وعرف بصراعه مع فاضل إضافة إلى الخلافات على التمويل القطري لمعركة الريف الجنوبي الغربي والتي تهدف لتطويق معاقل الفصائل الموالية للإمارات بقيادة طارق صالح، لكن توقيته يشير إلى أن فاضل يحاول تلافي تحمل تداعيات هزيمة مرتقبة بريف تعز بإلقاء اللوم على “الحوثيين”.

في السياق أفادت مصادر محلية بريف تعز عن مواصلة قوات صنعاء تقدمها صوب معقل الإصلاح الأبرز بريف تعز وتحديداً مدينة التربة، موضحة بأن هذه القوات أصبحت تسيطر على الخط الرابط بين لحج والشمايتين، مركز التربة، نارياً عقب استكمالها السيطرة على جبهة الاحكوم على حدود تعز- لحج.

وكانت هذه القوات نجحت في وقت سابق من تحقيق تقدم على الطرف الآخر للتربة وتحديداً في جبهة الكدحة التي سبق للإصلاح وأن أعلن سيطرته عليها.

 

الخبر اليمني