سقوط شبابنا في وحل المخدرات القاتل..!

112

بقلم/ ايهاب المرقشي

إنتشار تعاطي المخدرات والإتجار بها بين أوساط الشباب، وغيرهم أصبح خطر يهدد الحياة والمجتمع والأسرة ويدمر الأوطان ويهدم كل القيم والأخلاق.. ويفسد أهم فئة من فئات المجتمع وهي “الشباب”.

نلاحظ أن آفة المخدرات وإنتشارها في  محافظات وطننا الجنوب بشكل مخيف جداً وأصبحت مثل مرض السرطان.. بل أن خطرها إنتشر كالوباء بين جميع الفئات العمرية وفي كل الأماكن والأحياء والشوارع.. وأصبح هذا الخطر يهدد الحياة والمجتمع.

يعلم الجميع أن تلك السموم ستؤدي إلى إنهيار وسقوط شبابنا في وحل المستنقع الذي يصعب علينا الخروج منه بسهوله.

لذا يجب على الجميع المبادره وعدم السكوت والصمت ، كما يتحتم علينا جميعاً القيام بواجبنا تجاه أبنائنا للحفاظ على وطننا من خلال محاربة تلك الآفة القاتلة التي تدمر كل شيء جميل بكل ما اوتينا من قوة.. وبشتى أنواع الطرق والأساليب الممكنة والمتاحة.