إنتهى عام 2020م ولم تأت خلافة الزنداني التي بشر بها أتباعه..!

71

أبين اليوم – خاص

في 2011 صعد الشيخ الإخواني عبدالمجيد منصة ساحة الثورة مبشراً لجماعته، ومنذراً لمن يخالفونها بأن 2020 سيكون عام الخلافة الإسلامية.

انقضى 2020 لكن خلافة الزنداني لم تأت، وبدلاً من ذلك أصبح الرجل شريداً في تركيا، بعد أن طردته السعودية، التي صنفت الإخوان جماعة إرهابية، من أراضيها.

لا شماتة بالشيخ الذي أصبح موضع سخرية للجميع بتبؤاته واختراعاته الوهمية، غير أنها مناسبة للتذكير بالمشروع الذي كان الإخوان إحدى أدواته، في مشروع خلافة داعش، التي تقف خلفها إستخبارات عالمية، كشفتها الأحداث في سوريا والعراق، والذي لم تكن اليمن بمنأى عنه.