الإصلاح يتأهب في أبين لإقتحام عدن.. ويرتب لتفجير الوضع رداً على أي تحرك يهدف لإزاحة بن عديو..!

253

أبين اليوم – خاص

بدأ الاصلاح – جناح الإخوان المسلمين في اليمن- الأحد ، تحركات عسكرية في أبين، جنوب البلاد، تنبئ بترتيبه للتصعيد العسكري صوب عدن.

يتزامن ذلك مع ضغوط لإنهاء هيمنته على محافظة شبوة، أهم معاقله المنتجة للنفط والغاز.

وكشفت مصادر محلية في شقرة عن وصول تعزيزات كبيرة تضم عتاد ثقيل ومقاتلين من مأرب وشبوة إلى معسكر بن معيلي، قائد الفصائل الموالية لعلي محسن في شقرة..

مشيرة إلى قيام لجنة عسكرية كانت في المعسكر باستقبالهم وترقيمهم على الفور مع أن أغلبهم ينتمي إلى محافظات مأرب والجوف وعمران والحديدة.

وأفادت المصادر بشروع بن معيلي باستحداث 15موقع لهؤلاء في الخطوط المتقدمة على تخوم زنجبار وتحديداً في قرن الكلاسي والعرقوب..

إلى جانب استحداث متارس على مقربة من مواقع العمالقة التي تنتشر كقوات حفظ السلام بين الإصلاح والإنتقالي بالطرية والشيخ سالم.

وأشارت المصادر إلى قيام هذه القوات بصيانة لأسلحتها المخزنة عبر إطلاق النار عشوائياً ومن مختلف أنواع الأسلحة بما فيها المدافع.

كما تم تعزيز موقع الكسارة شمال غرب شقرة وتعزيز مواقع الجماعات المتطرفة في وادي سلا.

هذه التحركات التي تأتي في ظل غياب للجنة السعودية المكلفة بمراقبة وقف إطلاق النار والتي انسحبت قبل أسابيع من شقرة بعد تعرض مقر إقامتها للاستهداف تتزامن مع ضغوط سياسية لتنفيذ المرحلة الثانية من إتفاق الرياض والتي تستهدف اجتثاث الإصلاح من معاقله في شرق اليمن..

وتشير إلى أن الإصلاح يرتب لتفجير الوضع رداً على أي تحرك يهدف لإزاحة محافظه في شبوة المتواجد حالياً في العاصمة السعودية.