تحذير أممي: اليمن يشهد أسوأ أزمة إنسانية في العالم..!

114

أبين اليوم – متابعات

أفاد بيان صادر عن مكتب منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية لليمن بأن تصعيد الأعمال القتالية في محافظة الحديدة يتسبب في تعرض آلاف المدنيين للخطر، كما حذرت الأمم المتحدة من إستمرار تزايد إنتشار المجاعة في البلاد.

وأوضح بيان المكتب الأممي أنه تم الإبلاغ عن ما يبلغ 8 من الضحايا المدنيين في الحديدة منذ 20 يناير/كانون الثاني الجاري، إلى جانب تضرر منازل ومزارع، ونزوح أكثر من مئة عائلة.

ودعا منسق الشؤون الإنسانية في اليمن بالإنابة أووك لوتسما إلى الوقف الفوري للهجمات العشوائية على المناطق السكنية، معتبرا أنها انتهاك للقانون الدولي.

وأضاف لوتسما أن اليمن يشهد أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ يحتاج نحو 80% من السكان إلى المساعدة الإنسانية والحماية.

كما حذر ستيفان دوجاريك المتحدث بإسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش من إستمرار تزايد خطر المجاعة في اليمن، مشيراً إلى أن نحو 50 ألف يمني يعيشون في ظروف شبيهة بالمجاعة، في حين أن 5 ملايين آخرين على بعد خطوة واحدة فقط من مواجهة الظروف نفسها.

وأضاف دوجاريك أنه مع إرتفاع أسعار المواد الغذائية بنسبة 150% عن المتوسط قبل النزاع، وانخفاض قيمة الريال اليمني، أصبح خطر الجوع بالنسبة للملايين حقيقة واقعة.

وأكد أنه يجب فعل كل ما في وسعنا لمنع انتشار المجاعة الآن، مطالبا بالمزيد من التمويل الإنساني، ودعم أكبر للاقتصاد من خلال ضخ النقد الأجنبي، ووضع حد للعنف.

وكشف أن خطة الإستجابة الإنسانية لليمن لم تتلق سوى 56% من الأموال التي تحتاجها حتى الآن.

المصدر: العالم