يا فيصل البلاستيكي.. نُقَبِّل هذه الأقدام ونَتَشرَّف بها..!

710

أبين اليوم – إستطلاع

انتشر على موقع التواصل “تويتر” وسم (#فيصل_القاسم) الذي وصل الترند العربي بسرعة البرق رداً على تخرصات أطلقها المدعو فيصل القاسم تهكم فيها على اليمنيين الذين أذاقوا اسياده السعوديين والإماراتيين حر الحديد والنار بصواريخهم البالستية وطائراتهم المسيرة.

رجل مفلس طاوعته نفسه على مد يده لموائد الخليجيين وبترودولاراتهم لم يجد غير موضوع حفاة اليمن لينتصر من خلالها لاسياده الذين كسرهم الاقتدار اليمني على يد أبطال أنصار الله.

اليمن السعيد بأبنائه امتلك باقتدار ابنائه وبأيد عزلاء تقنية الباليستي والطائرات المسيرة ليهددوا بها من هاجمهم واعتدى عليهم بالأمس “تحالف العدوان السعو إماراتي الأعرابي” بدفع صهيواميركي..

قال الفيصل في تغريدته “التي اثارت حفيظة كافة الشرفاء في بلداننا العربية” متهكما مستهزئاً: (مضحك جداً أن تمتلك طائرات مسيرة وصواريخ بالستية ولا تمتلك أحذية بلاستيكية. زملوط بن شالخ الشحاحيط الرابع عشر)، ما يشير الى تفاهته ودنو شأنه وشأن من يعطيه المصاري ليعربد في الفضائيات منتصراً اولاً وأخيراً للعدو الاسرائيلي لا غير ولبقية عملائه في المحميات الخليجية ومنها مملكة ال سعود.

تغريدة فيصل القاسم الرخيصة تدل على جهله السياسي المدقع لما يدور حوله من تحولات في معضمها لصالح محور المقاومة ومن جملة محور المقاومة رجال أنصار الله الذين تمكنوا بقدرات ذاتية بسيطة من إرجاع سهام المحور الصهيواميركي إلى نحره.. السهام التي اطلقها تحالف العدوان السعواماراتي على اليمن السعيد بابنائه لهدم بناه التحتية خدمة للعدو الصهيوني الذي يسعى لتدمير كل البنى التحتية لدول المنطقة ومنها سوريا والعراق واليمن..

المصدر: العالم