شاهد: بنصر إلهي مؤزر.. هكذا دخل رجال الله السعودية فاتحين..!

734

أبين اليوم – إستطلاع

تعم الفرحة العالمين العربي والإسلامي بالنصر المؤزر الذي حققه رجال الله في اليمن بعد العملية الهجومية الواسعة التي نفذوها في محور جيزان بالعمق السعودي والتي أدت إلى السيطرة على أكثر من 40 موقعاً عسكرياً وقتل وأسر عشرات الجنود السعوديين والمرتزقة واغتنام كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر والآليات.

اذن.. وفي تطور نوعي يعد نقله نوعية في مسار التطورات في اليمن وبعد مرور أكثر من 6 سنوات من عدوان غاشم تقوده السعودية نفذ الجيش واللجان الشعبية في اليمن، عملية هجومية واسعة النطاق داخل الأراضي السعودية تم خلالها السيطرة الكاملة على أكثر من أربعين موقعاً عسكرياً (أكثر من 150 كم مربع ) في محور جيزان.

وشن الجيش واللجان الشعبية هجوماً واسعاً في محور “الخوبة – وادي جارة” بقطاع جيزان من 3 مسارات رئيسية على مواقع الجيش السعودي في “جبل الإم بي سي – وتباب الفخيذة والتبة البيضاء – والقمبورة والعمود وتويلق وشرق قايم صياب” وتم خلال العملية التقدم والسيطرة عليها بالكامل وإلحاق خسائر فادحة بقوات العدو.

وبدأت العملية عقب رصد دقيق لتحركات الجيش السعودي وتموضّع قواته وآلياته، إذ تواجدت في هذه المواقع قوات مشتركة من القوات السعودية ومرتزقة سودانيين ووحدات من مرتزقة ما يسمى بـ “لواء المغاوير”.

وأظهرت المشاهد تقدّم الجيش واللجان الشعبية نحو مواقع العدو في مدينة قبالة الخوبة في العمق السعودي، وتمكنهم من اجتياز الموانع والتحصينات المعادية قبل الإطباق والاشتباك مع قوات العدو من مسافات قريبة وإلحاق خسائر فادحة بالعدو أجبرته على الفرار.

الإعلام الحربي وثق هذه العملية والانجازات العسكرية الكبرى بالصوت والصورة، وهي عمليات بدأت عقب رصد دقيق لتحركات الجيش السعودي وتموضع قواته وآلياته، إذ تواجدت في هذه المواقع قوات مشتركة من القوات السعودية ومرتزقة سودانيين ووحدات من مرتزقة ما يسمى بـ “لواء المغاوير”..

وأسفرت العملية عن مصرع وإصابة وأسر أكثر من 200 من قوات الجيش السعودي ومرتزقة الجيش السوداني والمرتزقة، فيما تخطت المدرعات والآليات المدمرة والتي تم إحراقها أكثر من 60 آلية ومدرعة موثقة بعدسة الإعلام الحربي.

بالتزامن مع هذه العملية النوعية الكبرى في العمق السعودي، والتي تعتبر تطوراً غير مسبوق على صعيد مواجهة العدوان السعودي، شنت طائرات مسيّرة من طراز “قاصف كي اثنين” هجوماً على قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط في منطقة عسير جنوب غرب السعودية، محققة اهدافها بدقة عالية.

ولم يكتف سلاح الجو المسير اليمني بهذه الانجازات حيث نفذ، فجر الأحد، عملية هجومية استهدفت قاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط بطائرة مسيرة نوع قاصف 2k، وأوضح العميد سريع، أن هذا الإستهداف يأتي رداً على إستمرار الحصار والعدوان على بلدنا العزيز.

وزعمت وكالة الأنباء السعودية “واس”، أن الدفاعات الجوية السعودية اعترضت طائرة بدون طيار مفخخة أطلقها اليمنيون بإتجاه خميس مشيط جنوب غربي السعودية.

كتب “احمد المؤيد” في تغريدة على حسابه الخاص اعتقد ان جيش بن سعود سيدخل مجموعة غينيس كأكثر جيش (يفر) في العالم .. هذا وهو يمتلك احدث ما صنعه العالم من معدات #الحدود_موعدنا.

السعودية العربية كانت قد نفت ما حدث داخل اراضي مستعينة بذبابها الالكتروني ولكن الصفعة القوية التي تلقوها عندما نشر الإعلام الحربي اليمني فيديوهات العملية بالكامل وما تخللها من فرار جنودها ومرتزقتها من نيران المجاهدين ومقتل وأسر العشرات وإحراق عشرات الآليات العسكرية فضلاً عن الغنائم بالعتاد..

وبهذا الصدد غرد “ABU BASEL” قائلاً: “السعودية تلجئ الى مغرد ذبابي لتكذيب خبر وصول أبطال اليمن إلى اراضيها وبداية تحرير نجد والحجاز من رجس ال سعود،ضعفهم جعلهم يطبقون المثل الغريق يتعلق بقشة #اليمن_يؤدب_السعودية”.

الإعلامي اللبناني “سهيل دياب” نشر على صفحته الشخصية “يكتب اليمنيون انتصارهم الحتمي بعدما تفوقوا على العدوان بالروح والايمان والصبر واليقين.. وأكدوا انهم اصحاب القرار في حسم الحرب وقلب المعادلات…. #اليمن_مهلكة_المملكة”.

بدوره كتب “مالك الأشتر” تغريدة على حسابه الخاص قال فيها “ليست المرة الأولى التي توثق فيها عدسة أنصار الله في اليمن هزيمة الجيش السعودي ومرتزقته، لكنها واحدة من مشاهد التصوير الأكثر دقة ووضوحاً لمدى الانهيار والوهن في بنية ومعنويات الجيش السعودي. #اليمن_مهلكة_المملكة”.

المصدر: العالم