واشنطن تشارك في قرار إبادة الشعب الفلسطيني..!

4٬682

أبين اليوم – واشنطن 

اعترفت الولايات المتحدة، السبت، بالوقوف وراء استئناف الحرب على غزة.

وحاول متحدث الأمن القومي الأمريكي جون كيربي تبرير العدوان الجديد بأنه يهدف لإيجاد ممثل جديد للشعب الفلسطيني بديلاً عن حماس التي يتهم سكان القطاع الإثنين مليون بالانتماء إليها.

وكان وزير الخارجية الأمريكي انتوني بلينكن وصل إلى تل أبيب نهاية الأسبوع الماضي لوضع اللمسات الأخيرة على خطة الهجوم الجديد على غزة مع انتهاء هدنة السبعة أيام، في حين وافق الرئيس جو بايدن على إستهداف الإحتلال لمناطق الجنوب التي سبق لأمريكا وإسرائيل وان اوهمت العالم بأنها مناطق آمنة للسكان.

والحديث الأمريكي عن ضرورة التخلص من حماس يتنافى كلياً مع حديثها عن مساعي لوقف الحرب وإشراك رئيس استخباراتها في المفاوضات الحالية لتمديد الهدنة.