قوات هادي تُحاصر مقر القوات الأماراتية في شبوة!

254

أبين اليوم – متابعات

   أكدت مصادر محلية ان مجاميع عسكرية تابعة لقوات هادي تمركزت اليوم الأربعاء في محيط مقر القوات الإماراتية بمعسكر اللواء الخامس نُخبة شبوانية سابقاً في منطقة العَلَم بمحافظة شبوة.

وقالت المصادر أن قواتٍ جرى استقدامها من محافظة مأرب قامت بالتمركز في محيط معسكر العَلَم بمنطقة جردان شمالي مدينة عتق، ما أثار حالة توتُّر في المنطقة ويُخشى من اندلاع مواجهات.

وأفادت المصادر بأن قوات النُّخبة الشبوانية التابعة للقوات الإماراتية شهدت حالة استنفار، بناء على توجيهات من قائدها محمد سالم البوحر تحسُّباً لأي تحركات قد تستهدف معسكر العَلَم.

وفي المقابل هاجمت كتيبة من الحزام الأمني المدعومة إماراتيا في وقت سابق مقر القوات السعودية في عدن وسيطرت على مقر معسكر التحالف لعدة ساعات ودارت لاحقا معركة مع فرقة من قوات المارينز الأمريكي وسقط على إثرها عشرات القتلى.

وكانت قد باشرت وزارة الدفاع في حكومة هادي -الاثنين- بنقل مقر غرفة العمليات المُشتركة وقوات المناطق العسكرية الثالثة والسادسة والسابعة، بالتزامن مع اقتراب سيطرة قوات الجيش واللجان الشعبية على محافظة مأرب، حيث من المُزمَع أن تتمركز قوات المناطق العسكرية الثلاث في محيط مديرية بيحان وعتق، بينما سيتم نقل غرفة العمليات المُشتركة إلى منطقة مجهولة في محافظة شبوة.

يُشار إلى أن محافظ محافظة شبوة في حكومة الإنقاذ- أحمد الحسن الأمير؛ كان قد حذّر -الأحد- من مُخطط يهدف إلى تحويل عدد من مديريات شبوة إلى ساحة حرب مفتوحة خلال الفترة القادمة، بغرض السيطرة على المناطق والحقول النفطية لصالح قوات هادي .

وأكد الحسن أن حكومة هادي تعتزم سحب مقرات المناطق العسكرية الثالثة والسادسة والسابعة إلى مديريتي بيحان وعتق بهدف تشديد قبضتها العسكرية هناك.