برعاية تحالف العدوان.. الإرهاب يحاصر اليمن من مأرب الى عدن..!

261

أبين اليوم – إستطلاع

شن ناشطون يمنيون هجوماً لاذعاً على ميليشيات الإصلاح و”داعش” والقاعدة” الذين تدعمهم السعودية عقب تفجير إستهدف قوات ما تسمى “الحزام الأمني” المدعومة إماراتياً، وذلك في وقت هددت فيه السعودية بتسليم مأرب للقاعدة و”داعش” في حال لم يوقف الجيش واللجان الشعبية اليمنية تقدمهم فيها.

وهاجم ناشطون حكومة الرئيس الفار عبد ربه منصور هادي التي هربت من قصر معاشيق في عدن قبل أيام بعد إقتحام المتظاهرين لها، وقالوا بأنها مخترقة من قبل جماعات ارهابية.

هذا وقتل يوم الخميس 12 شخصاً من عناصر الحزام الأمني المدعوم إماراتياً وجرح آخرون بينهم مدنيون إثر هجوم مسلح على نقطة أمنية بمنطقة أحور في محافظة أبين جنوبي اليمن.

ويأتي هذا بعد ساعات من هجوم لطائرات مسيرة على قصر المعاشيق الرئاسي بعدن، وتصاعد لحالة الصراع بين طرفي السعودية والإمارات في الجنوب اليمني وتزايد وتيرة الاحتجاجات الشعبية المنددة بتدهور الأوضاع.

تحالف العدوان وراء التفجيرات:

واتهم ناشطون السعودية وتحالف العدوان بالوقوف وراء التفجيرات والاستهدافات في الجنوب، مشيرين إلى أنها تزامنت مع انتقادات سعودية لـ”الانتقالي الجنوبي.

“وضاح بن عطية” قال: الحملة الإعلامية من الجزيرة والعربية واليمن ومن شخصيات سعودية ويمنية أمثال العقيلي والرحبي وبن لزرق ضد الإنتقالي متزامنة مع تنفيذ عمليات إرهابية تستهدف قيادة الإنتقالي والقوات الجنوبية يسبق ذلك تحليق طيران مسير في سماء عدن أكبر برهان يكشف الحقائق للجميع”.

“عبدول الفتى . الجنوب العربي . عدن” قال مستغرباً: “طائرات مسيرة مجهولة حلقت بأجواء عدن.. عملية إرهابية استهدفت الدكتور الوالي.. عمليه أرهابيه كبيره قتلت 12 في ابين التحالف لم يدين ؟ الشرعيه لم تدين ؟ الحكومه لم تدين ؟ لماذاء صمتو جميعاً اليوم ؟ وهم بالأمس ادانو أحتجاجات الشعب ؟

صراع بين السعودية والإمارات:

وذهب ناشطون آخرون إلى أن ما يحدث في عدن يعود إلى صراع بين السعودية والإمارات، في حين رأى آخرون أن ما يحدث نتيجة مباشرة لتوعدات السعودية بتسليم مأرب الى القاعدة وميليشيات الإصلاح وبالتالي يعمد هؤلاء الى إيجاد قاعدة جديدة لهم في عدن في حال هزيمتهم في مأرب.

“محمد النقيب” قال: في كل ظرف مفصلي متعلق باحلال السلام واتفاق الرياض تعيد العناصر الارهابية تنشيط دورتها الدموية وبوحشية في الجنوب وهذا ما يؤكد ان معركتنا الوطنية والاقليمية والدولية مع الارهاب تتوجب أولاً تدمير حواضنه السياسية والفكرية وقنوات امداده وتمويله والكل يعرفها جيداً.

حكومة هادي إرهابية:

“حلم الجنوب” قال بأن “الشرعية هي الإرهاب بذاااااته نائب هادي هو بابا القاعدة في اليمن”.

“البكـــــــــــــــــري اليافـــــــــــــعي” غرد قائلا: عصابه تنتمي لتنظيم الاخوان فرع اليمن مدعومه من قبل تنظيم الاخوان فرع السعوديه ، سيطرت على مركز قرار مكتب رئاسة الشرعية وغرف العمليات لوزارة الدفاع والداخلية والخارجية والمالية عبر عصابات تابعة لها .ولعصابات الرئاسه عصابات تخضع لها مباشرة” وتستلم”.

المصدر: العالم