ما السر وراء الترحيب البريطاني لكيان طارق السياسي الجديد..!

122

أبين اليوم – خاص

رحبت بريطانيا بالكيان السياسي الذي أعلن تشكيله طارق صالح في الساحل الغربي الذي تحرص لندن على بقائه في نطاق سيطرتها.

وباشر طارق صالح أولى تحركاته السياسية بلقاء عبر تقنية الفيديو مع السفير البريطاني مايكل آرون الذي رحب بإشهار المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، واثنى على هذه الخطوة.

وقالت مصادر سياسية أن حرص السفير البريطاني على مباركة خطوة طارق السياسية تؤكد حرص لندن على بقاء الساحل الغربي ذو الموقع الإستراتيجي المشرف على حركة التجارة الدولية ضمن نطاق سيطرتها.

وأضافت المصادر أن الترحيب البريطاني يؤكد ان الإمارات تنفذ السياسية البريطانية في اليمن , من تشكيل الفصائل العسكرية إلى اعلان تشكيل كيان طارق السياسي.

واعتبرت المصادر ان السيطرة على الساحل الغربي هو الهدف الابرز للحرب على اليمن.