مركز دراسات امريكي : 2021 عام العجاف والاضطرابات في السعودية

توقع موقع تراتفور الامريكي ان يكون عام 2021 عاما عجاف مليئ بالاضطرابات في المملكة العربية السعودية.

57

أبين اليوم – متابعات

 

  واوضح المركز المتخصص في الامن وأحد أهمّ المؤسسات الخاصة التي تعنى بقطاع الاستخبارات ان عجز الميزانية في السعودية وتقليص الانفاق الحكومي وارتفاع نسب الضرائب عوامل تقود لاضطرابات في المملكة.

واضاف ان موازنة الحكومة السعودية لعام 2021 تظهر بأن المملكة لا تزال ملتزمة بخفض الإنفاق الحكومي اكثر وإرساء الاستدامة المالية طويلة الأجل .. لكنها ليست مضمونة مما قد يقود لاضطرابات اجتماعية بأسباب اقتصادية).

واكد الموقع الامريكي ان تخفيض الإنفاق الحكومي بنسبة 7.3% قد يؤدي لإضعاف قدرة السعودية على التعافي من الانكماش الاقتصادي الشديد. كما ان تقليص عجز الميزانية لـ4.9% لن يعتمد على تقليص الإنفاق فحسب، بل سيحدث عن طريق المزيد من الديون واستنزاف الاحتياطيات المالية الحكومية.

واوضح الموقع ان التقديرات تشير بأن الإيرادات الضريبية لعام 2021 سترتفع بنسبة 30.8% مقارنة بعام 2020، بناءً على الرسوم الجمركية الجديدة وزيادة ضريبة القيمة المضافة، والتي أثارت تذمرًا كبيرًا بين السعوديين بخصوص ارتفاع تكاليف المعيشة.

ومن المتوقع أن يتقلص عجز ميزانية المملكة في عام 20201 إلى 4.9٪ من الناتج المحلي الإجمالي من عجزها البالغ 12٪ في عام 2020.

وتتوقع مذكرة الميزانية أيضًا خفضًا بنسبة 7.3٪ في الإنفاق الحكومي وتتضمن إشارات عديدة إلى التزام الرياض المستمر بأهداف رؤية 2030.

 

26 سبتمبر نت