الضالع.. ظهور وباء جديد يسبب نفوق المئات من رؤوس الأغنام والأبقار.. والمواطنون يستنجدون..!

305

أبين اليوم – خاص

بعد ان تعافت من وباء فيروس الذبابة الخضراء والذي حصد الآلآف من رؤوس الأغنام والأبقار وغيرها من أصناف الثرروة الحيوانية، ظهر مجدداً وباء جديد يصيب هذه الأصناف من رؤوس الماشية بشكل أحد وأخطر مما سبقه.

حيث نفقت المئات من رؤوس الماشية خلال مدة لا تقل عن شهر في مختلف مناطق محافظة الضالع واستوطن أكثر في مناطق حجر السفلى ولا يزال يفتك بالمئات من رؤوس الماشية بشكل يومي دون أن يجد له المواطنون أي علاج.

المواطن عبداللطيف حسن فاضل واحد من مئات المواطنين الذين فقدوا الكثير من رؤوس الماشية من الأغنام والأبقار خلال هذا الشهر ، وتقدر قيمة ما خسره هذا المواطن من الماشية بنحو 2 مليون وسبعمائة الف ريال يمني، في حين قد أنفق أيضاً نحو 150 الف ريال يمني لشراء علاج لإنقاذ ماشيته، لكن دون فائدة ولايزال الوباء يفتك بالبقية.

ويصيب هذا الوباء بشكل خاص الثروة الحيوانية من الأبقار والأغنام من الصنفين الماعز والخراف/النعاج، ويأتي على شاكلة مرض يصيب الأرجل بحيث لم تسطع المصابة القيام أو الحركة وكذلك التوقف عن الرعي وشرب الماء وجفاف في الحلق ونزول من الأنف مصحوب بديدان صغيرة، إلى جانب الإصابة بالعمى أو تحول لون العين إلى اللون الأبيض، بحيث تستمر الحالة ما يقارب الأسبوع ومن ثم تتوفى الماشية المصابة.

ويناشد أهالي منطقة حجر السفلى الجهات المعنية في محافظة الضالع والمنظمات الداعمة إلى الإسراع بإرسال فرق بيطرية تحدد هوية هذا الوباء وإيجاد علاج مناسب له، حيث تعد الثروة الحيوانية من الأغنام والأبقار أهم مصادر الدخل ورأس مال أهالي هذه المناطق.