إتحاد النقابات العمالية يلغم حضرموت والمهرة وشبوة في وجه هادي بـ6 مطالب..!

107

أبين اليوم – خاص

هددت نقابات عمالية، شرقي اليمن، الثلاثاء، بخطوات تصعيدية ضد حكومة هادي في خطوة قد تحول دون اتخاذها من هذه المحافظات عاصمة بديلة في ظل انحسار فرص العودة إلى عدن على ضوء تصعيد الإنتقالي وهادي.

جاء ذلك خلال إجتماع لإتحاد النقابات العمالية في حضرموت وشبوة والمهرة.

وطرح الإتحاد في بيان ختامي للاجتماع 6 مطالب على طاولة الحكومة الجديدة المناصفة بين هادي والانتقالي، أبرزها:

– وقف انهيار العملة..
– وتفعيل البنك المركزي..
– رفع أجور العمال بما يناسب ارتفاع أسعار الصرف..
– صرف العلاوات السنوية وكافة المستحقات بأثر رجعي..
– إضافة إلى وقف الاستقطاعات من مرتبات الموظفين..
– وتفعيل الحوار الإجتماعي لمعالجة قضايا النقابات.

وأمهل البيان حكومة هادي الجديدة 25 يوماً منذ لحظة تأدية اليمين الدستورية لتنفيذها، ملوحاً في الوقت ذاته بخطوات تصعيدية ضد الحكومة الجديدة في المحافظات الشرقية.

ومع أن المطالب تبدو مستحيلة بالنسبة لحكومة مسلوبة القرار إلا أن توقيته يشير إلى وجود إهداف أبعد من المطالب الحقوقية ومن شأنه قطع الطريق على حكومة هادي في حال اختارت إحدى المحافظات الثلاثاء مكان بديل لها عن عدن حيث تصعد فصائل الإنتقالي وترفض عودة هادي أو حتى أي حكومة يمنية.