تحية لأهل صنعاء..!

595

بقلم/ أحمد ماهر

عندما نقول أنّ أبناء صنعاء أهل كرم وجود فلم نكذب..!

عندما نقول أنّ صنعاء مرجع لكل يمني ولا تُفرق بين الجنوبي أو الشمالي فلّم نُبالغ..! لن اخبركم عن القصص القديمة.

لن اعدد لكم المرات الذي ذهبوا أبناء الجنوب إلى صنعاء ومحافظات الشمال هاربين من الحروب والصراعات المناطقية الدموية.

ولكن اسمعوا ماذا حصل بالأمس. طالب من سقطرى يدعى “بن صافف السقطري” يدرس في صنعاء. مسؤول السكن الجامعي لم يقبله بالسكن وطرده للشارع..!

كتب منشور بسيط جدًا وقال فيه أن مسؤول السكن الجامعي طرده للشارع وليس لديه مكان يذهب إليه.

هل تعرفون ماذا حدث بعد ساعات فقط؟
انتفضت صنعاء عن بكرة أبيها. المئات من الشماليين عرضوا عليه العيش معهم في منازلهم.

تجار عرضوا عليه إختيار الفندق الذي يريده وسوف يدفعون له إيجار عام كامل. تم فصل المسؤول عن السكن وإعادة الطالب معزز مكرم إلى السكن الجامعي مع إعتذار رسمي لهُ.

ما أجمل صنعاء وأهلها..!
أليست هذه أخلاق أصل العرب الكرام؟
بالوقت الذي يتعامل بعض الجنوبيين بعنصرية ومناطقية مع أهل الشمال بحدود عدن يتم استقبال الجنوبيين بكل حب في صنعاء.

من قال ان المروءة والكرم أختفت من اليمن فهو لا يعرف أهل صنعاء..! تحية لأهل صنعاء وكل مناطق الشمال. بل قبلة على رأس كل صنعاني تفاعل مع قضية الطالب.

وكم نتمنى من أصحابنا بعدن ان يتعلموا قليلًا من أخلاق وتعامل أهل صنعاء مع الجنوبيين. وما جزاء الإحسان إلا الإحسان. وتحيا الجمهورية اليمنية دائماً وأبداً.

أحمد ماهر
23 ديسمبر 2020