الإمارات تستغني عن خدمات الإنتقالي في سقطرى..!

325

أبين اليوم – خاص

افردت وسائل إعلام إماراتية، السبت، مساحة كبيرة لتغطية زيارة عبدالله عيسى بن عفرار، رئيس المجلس العام لأبناء سقطرى والمهرة المقال للجزيرة في خطوة تشير إلى مساعي الإمارات الإستغناء عن خدمات المجلس الإنتقالي الذي أسقط الجزيرة في يونيو من العام الماضي و أصبح حالياً ضمن “الشرعية” وفق لاتفاق الرياض..

وهو ما يحول دون تحركه في المناطق الشرقية لليمن والتي تسعى السعودية لابقائها إقليم منفصل عن معقل الإنتقالي في عدن.

وكانت الإمارات اوفدت بن عفرار من أبوظبي على متن طائرة خاصة.

ونظمت الإمارات التي تسعى للسيطرة على سقطرى خلال العقود المقبلة فعاليات حاشدة لبن عفرار في محاولة لإبرازه كزعيم جديد بعد طرده من المهرة المجاورة والتي شهدت فعاليات لخصومه في المجلس على رأسهم علي الحريزي.

وتشير الخطوة الإماراتية إلى أن ابوظبي في طريقها لتطويع الجزيرة لصالح بن عفرار الذي ينتمي إلى المنطقة بدلاً عن الإنتقالي الذي يواجه صعوبات في التأقلم مع أبناء تلك المناطق التي تتميز عن سائر اليمن بتنوع ثقافي ولغوي فريد.