عدن.. طائرات مسيرة تحلق في سماء المعاشيق مع إعلان “شائع” نيته طرد الحكومة والحزام الأمني يتوعد..!

268

أبين اليوم – خاص

دوت إنفجارات جديدة، الأحد، في محيط قصر المعاشيق، مقر إقامة حكومة هادي في عدن، فقط بعد ساعات على رفض الإنتقالي قرارات “أحادية” لهادي وسط أنباء عن تحركات عسكرية لطرد معين ومحاولات لكبحها.

وتضاربت الأنباء حول طبيعة التفجيرات بين من يتحدث عن مضادات أرضية حاولت إعتراض طائرة مسيرة حلقت في سماء القصر لساعات وبين من يتحدث عن هجوم بالقذائف.

وتأتي هذه التطورات عشية إعلان المتحدث الرسمي للانتقالي، علي الكثيري، رفضه قرارات هادي التي قضت بتعيين رئيس لمجلس الشورى ونائب عام، واصفاً إياها بالخطيرة والهادفة لتصفير إتفاق الرياض الذي تم بموجبه تشكيل حكومة مناصفة وتضمن بنود تتعلق بالشراكة خلال المرحلة المقبلة.

في السياق، كشفت مصادر محلية في عدن عن إطلاق فصائل ما تعرف بـ”المقاومة الجنوبية” التي يقودها شلال شائع مدير أمن عدن السابق، والرافض لعودة حكومة هادي، تهديدات بطرد الحكومة الجديدة رداً على قرارات هادي الأخيرة.

هذه التهديدات دفعت بالحزام الأمني، أبرز فصائل الإنتقالي والمكلف من السعودية بتأمين حكومة هادي لإعلان رفع حالة التأهب القصوى في صفوف قواته بعدن ومحيطها تحسباً لأي طارئ وفي خطوة قد تعزز صراعات الإنتقالي الداخلية لا سيما وأن السعودية تحاول فرض الحزام الأمني الذي تشكلت فصائله على مبادئ جهوية ومناطقية كبديل لفصائل شائع الذي تنتمي أصلاً إلى الضالع وقد سبق لهما وأن خاضا مواجهات في محيط معسكر النصر قبل أسابيع.