إغتيال مدير الأمن السياسي للحديدة ببصمات داعش والقاعدة.. وهو ما يشير إلى عودة نشاط خلايا التنظيمين في مدينة عدن..!

106

أبين اليوم – خاص

إغتال مسلحون مجهولون العقيد إبراهيم الحرد مدير الأمن السياسي لمحافظة الحديدة، في مديرية البريقة غرب عدن جنوبي اليمن.

وقالت مصادر أمنية أنه تم العثور على جثة الحرد وعليها آثار طلقات نارية وموثقة بحبال.

وأضافت المصادر أن الحرد تعرض للاختطاف والتعذيب قبل رمي جثته.

وأشارت أن العملية تحمل بصمات القاعدة وداعش، وهو ما يشير إلى عودة نشاط خلايا التنظيمين في مدينة عدن.