مجموعة هائل سعيد ترد على تقرير لجنة الخبراء..!

287

أبين اليوم – خاص

نفت مجموعة هائل سعيد أنعم التجارية مزاعم لجنة الخبراء التابعة لمجلس الأمن الدولي واصفة إياها بأنها لا اساس لها من الصحة.

وقال الخبراء الأمميون في تقرريهم ان 423 مليون دولار حولت من المال العام بشكل غير قانوني إلى التجار وأن مجموعة هائل سعيد أنعم استلمت 48% من المبلغ.

وحثت المجموعة التجارية اللجنة على إصدار بيان ينأى بنفسها عن الادعاءات وفتح تحقيق فوري “للتأكد من أن المصدر غير شرعي”للتقرير”.

وقالت بأنها ستقوم بتكليف لجنة مستقلة  للقيام بمراجعة في الادعاءات لتقديم “مراجعة كاملة وتفسير الوقائع..”.

وقال بيان للشركة: “تعامل هائل سعيد أنعم بما يتماشى مع أفضل الممارسات الدولية في الإمتثال ومعايير الحوكمة في كل سوق نعمل فيه ونحن ملتزمون بالشفافية والمسائلة”.

وأضافت المجموعة التجارية في بيانها: “استخدمت هائل سعيد أنعم الأموال المرتبطة بصرف الودائع على وجهة التحديد للأغراض المقصودة ودعم المواد الغذائية والسلع الأساسية للمستهلكين اليمنيين بما يتماشى مع الدور الرئيسي الذي لعبته مجموعة هائل سعيد أنعم في مواجهة تحديات الأمن الغذائي في اليمن في وقت تمر به البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم.

وإليكم نص البيان:

تابعنا في مجموعة هائل سعيد أنعم وشركاه ما ورد في تقرير لجنة الخبراء الدولية الصادر في 20 يناير 2021 م من اتهامات باطلة ومعلومات مغلوطة بشأن إستفادة المجموعة من الوديعة السعودية والترح منها.

والمجموعة أن تنفي بشدة ما جاء في تقرير اللجنة جملة وتفصيلا وتؤكد على أن ما ورد فيه من معلومات تتعلق بالمجموعة واتهامها أمر عار عن الصحة تماما ويجافي الحقيقة والواقع ويفتقر إلى الدليل الذي يثبت صحة الادعاءات أو يثبت تلك الافتراءات.

ويؤسفنا أن تعتمد لجنة خبراء أممية على معلومات سطحية تنافي إجراءات التحقيق والتدقيق المالي القانوني وترمي جزافا اتهامات باطلة. حيث لم تستند الفقرات المذكورة في التقرير على وثائق ومعلومات حقيقية وصحيحة من مصادرها بل على معلومات سطحية وكيدية تم إرسالها إلى اللجنة التي أعدت بموجبها التقرير وكان يفترض بها التواصل مع المجموعة واستقصاء الحقيقية وتفنيد المعلومات ومناقشتها بشفافية وموضوعية ، ولكن لم يتم التواصل مع المجموعة من قبل اللجنة علما أن المجموعة التزمت بالية الوديعة والاجراءات المعتمدة فيها.

وتأكيداً على التزامنا بمعايير وقيم الشفافية والنزاهة والمساءلة الدولية واحترام مواثيق الأمم المتحدة في جميع تعاملاتنا الداخلية أو مع القطاع العام أو المجتمع المدني أو الأفراد فإن المجموعة تعلن للجميع عن تفويضها لإحدى أكبر شركات التدقيق والتحقيق المحايدة والمعتمدة دولياً للاطلاع على السجلات والوثائق المتعلقة بالادعاءات الواردة في التقرير المتصلة بالوديعة وترحب المجموعة كذلك يعمل الشركة المتخصصة في التدقيق ويستدعم بقوة فيام شركة التدقيق الدولية لإعلان نتائج تحقيقها وتدقيقها.

إن مجموعة هائل سعيد أنعم وشركاه تؤكد في الوقت نفسه لجميع أبناء الشعب اليمني أنها كانت وستظل مجموعة وطنية رائدة وملتزمة بقيم ومبادئ المجموعة ومعايير الشفافية والنزاهة في كل نشاطها وفي جميع أحوالها وأنها لم ولن تسعى للتريح والكسب غير المشروع على حساب الناس ومعايشهم ولن تلوث سمعتها وتضحي بثقة الناس بها على مدى ثمانون عاما مقابل مكاسب مادية عابرة ، المجموعة في غنى عنها.

والله الموفق..

صادر عن مجموعة هائل سعيد أنعم وشركاه في 2021 / 1 / 31م

اقليم اليمن صنعاء