عقب إقتحام منزل محافظ تعز.. وزير داخلية هادي يهين قادة فصائل الإنتقالي بعدن..!

209

أبين اليوم – خاص

تعمد وزير الداخلية في حكومة هادي، الإثنين، إهانة عدداً من قيادات الفصائل التابعة للانتقالي بعد استدعائهم إلى مكتبه في خطوة تشير إلى تمكنه بالفعل من تشديد قبضته على المدينة الخاضعة لفصائل المجلس المنادية بالانفصال.

ونشر الوزير إبراهيم حيدان، القيادي المحسوب على الإصلاح، صورة له مرتدياً الزي العسكري للمرة الأولى منذ وصوله المدينة قبل نحو شهرين..

كما تتضمن الصورة تشجير لمكتبه بعلم الجمهورية اليمنية خلال لقاء جمعه بعدداً من قادة فصائل الإنتقالي ومحافظ الإصلاح في الحديدة الحسن طاهر.

واستعرض الوزير عضلاته على قادة فصائل الإنتقالي بتوجيههم بسرعة إعتقال سليمان الزامكي أحد أهم قيادات الفصائل الجنوبية المنتشرة في عدن والمحسوبين على حزبه بحجة اقتحامه منزل محافظ تعز في المدينة نبيل شمسان في وقت سابق مع تلويحه بتغيرات واسعة تطال مدراء الإنتقالي في أمن عدن في حال فشلت في إعتقال الزامكي وهي محاولة من حيدان لجر هذه الفصائل إلى مربع اقتتال جديد داخل المدينة.