هل سيتخلى بايدن عن السعودية أم عن ابن سلمان..!

174

أبين اليوم – الأخبار الدولية

وسط ترقب العالم لنتيجة تقرير الـCIA حول مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي فالعالم كله ينتظر رد فعل جو بايدن هل سيتخلى عن السعودية ام عن محمد بن سلمان ام هناك صفقة محتملة.

يقول باحثون في الشؤون السياسية ان الاتهام الموجه إلى محمد بن سلمان بمقتل خاشقجي واضح وان تقرير الـCIA الذي سيفرج عنه يدين محمد بن سلمان.

ويضيف الباحثون ان هذا الاتهام هو أحد الأوراق التي سيستخدمها جو بايدن لازاحة بن سلمان لاسيما انه مطلوب لدى المحاكم الأمريكية.

ويتوقع الباحثون السياسيون ان يكون هناك تغيير لابن سلمان ستقوده أمريكا والضغط من خلال المنظمات الحقوقية والمحكمة الجنائية الدولية ومن خلال هيئة البيعة.

ويرى الباحثون السياسيون ان الدعوة الى الديمقراطية لها عدة درجات؛ الأولى هي امكانية المزيد من ابتزاز الحكومات العربية المتجمدة في التفكير وفي هذه الحالة يمكن أن تفرض عليها الكثير من الشروط الأعنف واستمالة الرأي العام السعودي.

ويتابع الباحثون ان هناك حدود للدعوة الديمقراطية الأمريكية فهي لا تستطيع ان تغامر بقلب أنظمة حكم مستقرة في المنطقة مثل أسرة آل سعود مع التاريخ الطويل للتعاون بين الاسرة الحاكمة السعودية والإدارات الأمريكية وانما تحاول أن تقدم بعض الإصلاحات الشكلية.

ويؤكد مسؤولون يمنيون ان السعودية تسوق لمبادرة وهمية فقط للاستهلاك الاعلامي ومن اجل ان تمارس الخداع على الميدان تحت مسمى مبادرة لانه لا توجد اي ضمانات دولية تثبت مصداقيتها.

ويكشف المسؤولون اليمنيون ان السعودية بهذه المبادرة تحاول إعادة ترتيب القوى التي تقودها في جبهة مأرب من أجل ضمان السيطرة عليها.

ما رأيكم:

  • كيف يقرأ موقف إدارة بايدن من النظام السعودي وولي العهد تحديداً؟
  • ما الإشارات التي بعث بها البيت الأبيض خلال إعادة ضبط العلاقة مع المملكة؟
  • ماذا عن ملف خاشقجي وحقوق الإنسان وتوسيط الرياض لتل أبيب لدى واشنطن؟

المصدر: العالم