بايدن يعزز سلطته بشخصيات ملطخة بدماء اليمنيين

90

ابين اليوم – متابعات

اختار الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن الجنرال لويد جيه أوستن الثالث للعمل كوزير للدفاع.
ورغم مزاعم بايدن أنه سيتجه لإنهاء الحرب في اليمن، إلا أنه يعزز إدارته بأشخاص ملطخين بدماء اليمنيين، ولهم تاريخ أسود في عدد من الحروب التي شنتها أمريكا على المنطقة، فبحسب وسائل إعلام أمريكية، أوستن هو عضو في مجلس إدارة شركة Raytheon ، وهي شركة تصنع أجزاء القنابل الذكية في المملكة العربية السعودية وتزود المملكة بالذخائر أثناء قيامها بتنفيذ إبادة جماعية في اليمن.

وكان أوستن قائدًا سابقًا في العراق ، وكان بمثابة الأمريكي الأسود الوحيد الذي ترأس القيادة المركزية الأمريكية وكان مسؤولاً عن الجهود في العراق وأفغانستان واليمن وسوريا.
كما عمل أوستن خلال إدارة أوباما ،مع بايدن سويًا بشكل وثيق حيث قاد نائب الرئيس آنذاك السياسة في العراق وأشرف الجنرال على التحديات اللوجستية المتمثلة في سحب القوات القتالية الأمريكية في عام 2011.

وأكد أوستن في مقابلة نشرت على موقع القيادة المركزية الأمريكية أن واشنطن تدعم جهود التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن”.

وسبق لبايدن أن اختار شخصيات في مناصب مهمة في إدارته ترتبط جميعها بشركات الأسلحة التي تعزز الحرب على اليمن.