إنه محمد يا ناس..!

2٬736

بقلم/ توفيق المحطوري

كل ما قمنا ونقوم به كمسلمين تجاه محمد رسول الله لا يساوي شي مما قدمه محمد رسول الله للعالم والأمة الإسلامية، وكل تكريم واحتفال نقوم به تجاه رسول الله محمد يظل اقل بكثير مما قدمه الله له وما احتفالنا به إلا جزء مما منحه ووهبه الله..

فقد رفع الله ذكره وقال تعالي (ورفعنا لك ذكرك) صدق الله العظيم.. افلا نرفع نحن ذكره فالله جل وعلا يقول (إِنَّ اللهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا) صدق الله العظيم.

نحتفل بمحمد.. فهو الرحمة المهداة.. نحتفل به لنرفع من ذكره اقتداء بالله الذي رفع ذكره ونحتفل به لما قدمه لنا وللبشرية..

نحتفل به لحبه لنا وحرصه على هدايتنا وعلى نجاتنا واستعداده لتقديم روحه من اجلنا قال تعالي (فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَفْسَكَ عَلَى آَثَارِهِمْ إِنْ لَـمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا) وقال (لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْـمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ) صدق الله العظيم.

نحتفل ونرفع من ذكره ونكتب اسمه في قلوبنا وكل مكان فقد كتب الله اسمه في كتابة وكتب اسمه على ابواب الجنة وكتب الله اسمه على كرسي العرش ورفع اسمه في الأذان ورفع اسمه وذكره في تشهد الصلاة..

وهكذا جعل في مقام ومكان لرسوله محمد صلوات الله عليه وعلى آله احتفالا افلا نحتفل وقد قال الله (قُلْ بِفَضْلِ اللهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ) صدق الله العظيم..

والاحتفال بمولده من سنن الانبياء فهذا نبي الله عيسى سلام الله عليه يحتفل بمولده وبيوم موته ويوم بعثته قال تعالى: ( وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا) صدق الله العظيم.

وحين سئل رسول الله محمد صلوات ربي وسلامه عليه عن صيام يوم الاثنين فقال ذلك يوم ولدت فيه فل نحتفل ونفرح بميلاد طه استجابة لله ورسوله ووفاء له وتقديرا لجهوده وتضحياته.