صنعاء.. وكيل أول محافظة شبوة يدعو قبائل المحافظة للتحرك لوقف نهب ثروات البلاد والتوحد خلف مشروع اليمن الواحد وطرد الإحتلال ومرتزقتهم من شبوة والجنوب..!

3٬412

أبين اليوم – خاص

الشيخ محمد بنان: مرتزقة الإحتلال يعرفون أن شبوة لن تصبر طويلاً على جرائمهم الكبرى ولن تسمح بانتهاك حرمة الأبرياء من المدنيين والعزل

دعا الشيخ محمد عبدالله بنان العولقي وكيل محافظة اول محافظة شبوة ورئيس مجلس التلاحم القبلي بشبوة كافة قبائل وأبناء محافظة شبوة الأحرار للتحرك الفوري لوقف عمليات النهب الممنهج لثروات المحافظة النفطية من قبل دول تحالف العدوان السعودي الاماراتي وادواتهم من مرتزقة الإنتقالي وحزب الإصلاح.

وأشار الشيخ محمد عبدالله بنان العولقي في بيان صادر باسم مجلس التلاحم القبلي بشبوة إلى أن الفصائل التابعة للإحتلال السعودي الإماراتي أصبحت أدوات رخيصة في أيدي السعودية والإمارات وسهلت خلال السنوات الماضية لدول الإحتلال نهب الملايين من براميل النفط والغاز والثروات المعدنية من ثروات محافظة شبوة والمحافظات الجنوبية وبقيمة تجاوزت عدة مليارات من الدولارت ولم تقدم لشبوة أو المحافظات الجنوبية الأخرى سوى المزيد من العوز والفقر وانعدام الخدمات والمزيد من الصراعات السياسية والعسكرية التي يدفع ثمنها اليوم أبناء شبوة والجنوب عموماً بشكل كبير.

مؤكداً بأن ماتعيشه المحافظة اليوم من صراع ومعارك بين أدوات العدوان دون الاكتراث بحياة المدنيين من الرجال العزل والنساء والأطفال يكشف حقيقة الأهداف الخبيثة للإحتلال في النهب والسيطرة على المنشآت النفطية والموانئ في المحافظة على حساب دماء الأبرياء.

مشيراً الى ان ما تعانيه شبوة اليوم كفيل بأن يجعل قبائل شبوة وأحرارها شوكة الميزان لوقف نزيف الدم والتوحد من قبل الجميع لطرد الإحتلال ومرتزقتهم انتصارا لحقوقهم ولوطنهم وتاريخهم المشرف الرافض لكل اشكال الخضوع للغزاة والمحتلين.

قائلاً بأن قبائل شبوة ورجالها الأحرار قادرين على قلب الطاولة على رؤس دول العدوان ومرتزقتهم الذين باتوا اليوم يستهدفون حتى النساء والأطفال الغزل يالقناصات حتى في المستشفيات دون أي وازع ديني واخلاقي لمجرد صراعهم على سلطة زائفة يتحكم بها أسيادهم من دول الإحتلال.

ودعا رئيس مكتب التلاحم الشعبي القبلي بالمحافظة وكيل أول محافظة شبوة/الشيخ محمد عبدالله بنان العولقي كافة أبناء شبوة الأحرار الى توحيد الصف والوقوف ضد أعداء الوطن.

واشار في بيان صادر عن المكتب اليوم إلى ان ما يدور في شبوة من مؤامرات هو مخطط صهيوني امريكي سعودي إماراتي يهدف الى احتلال شبوة خاصة والمحافظات الجنوبية وزعزعة أمن واستقرار المواطن في تلك المحافظات.

مؤكداً بأن اليمن بسجله النضالي المشرف وتاريخه المقاوم للغزاة والمحتلين قادر على طرد المحتلين الجدد وضمان أمنه وسيادته وسلامة ووحدة أراضيه.

مشدداً على مسؤولية الجميع في التحرك الجاد لافشال مخططات العدو التدميرية الرامية الى تفكيك النسيج الاجتماعي وزج ابناء الوطن الواحد في حروب اهلية والوقوف صفاً واحدا لتحرير الأراضي اليمنية وطرد الغزاة والمحتلين واتباعهم من الخونة.

وأكد بيان المكتب أن الشعب اليمني سيلاحق دول الاحتلال والمرتزقة محلياً ودولياً على كافة الجرائم المرتكبة بحق المواطنين وكذا لنهبهم وإهدارهم للثروة واستنزاف مقدرات الشعب اليمني لخدمة أجندة المعتدين المحتلين والإثراء الشخصي.

وحث وكيل أول محافظة شبوة/الشيخ محمد عبدالله بنان العولقي المشايخ والشخصيات الاجتماعية والعلماء والحكماء والمكونات الرسمية والشعبية والقبلية على التواصل مع المغرر بهم من ابناء المحافظة للعودة إلى الصف الوطني وتعزيز الاصطفاف والثبات والصمود الى جانب ابطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة قوى العدوان ودحر الغزاة وطردهم صاغرين يجرون اذيال الخزي والعار والمساهمة في بناء اليمن الواحد والحديث.

مطالباً كافة قبائل شبوة والجنوب عموماً بالوقوف والتوحد خلف مشروع اليمن الواحد وطرد الإحتلال ومرتزقتهم من محافظة شبوة والجنوب عموما لأن اليمن الواحد والقوى هو الضمان الوحيد لنيل الإستقلال والحفاظ على السيادة وصون حقوق وحريات أبناء الشعب اليمني.

مطالباً مليشيات الإحتلال بوقف الاقتتال في المناطق السكنية حفاظا على سلامة المدنيين مالم فإن قبائل شبوة قادرة على قول كلمتها واجبارهم على مغادرة شبوة بقوة السلاح وقوة الحق قائلا ان مرتزقة الإحتلال يعرفون أن شبوة لن تصبر طويلاً على جرائمهم الكبرى ضد أبنائها ولن تسمح بانتهاك حرمة الأبرياء من المدنيين والعزل.