الإنتقالي يفشل محاولة سعودية لإعادة نشر قوات هادي في عدن..!

106

أبين اليوم – خاص

اجهض المجلس الإنتقالي، المدعوم إماراتياً جنوب اليمن، الاثنين، محاولة سعودية لإعادة نشر قوات هادي في عدن في خطوة قد تعيد إتفاق الرياض إلى مربعه الأول.

واتهم بيان لقوات هادي المعروفة بـ”الحماية الرئاسية” الإمارات صراحة بالوقوف وراء منع إعادة نشر اللواء الأول حماية رئاسية في قصر المعاشيق، مشيراً إلى أن اللجنة السعودية كانت ابلغت اللواء بالتجهز للدخول الأحد ، لكنها تلقت في وقت لاحق من المساء بلاغاً بوقف عملية الدخول نظراً لظروف طارئة لم تحدد.

وكشف البيان عن اختلاق الفصائل الموالية للإمارات “الأعذار” لمنع تطبيق بقية بنود الشق العسكري من إتفاق الرياض.

وكان الإنتقالي استبق محاولة السعودية نقل قوات هادي من مناطق تمركزها الحالية في شقرة إلى عدن بعقد اجتماع طارئ على مستوى اللجنة الأمنية التي يقودها محافظه أحمد لملس..

واقر نشر فصائل المجلس على طول مداخل ومخارج المدينة ومنع التجوال بالأطقم العسكرية بحجة مواجهة ما وصفه “تنشيط الجماعات الارهابية لخلاياها في المدينة”..

في خطوة هدف من خلالها قطع الطريق على السعودية لإعادة نشر اللواء الأول الذي ينص عليه إتفاق الرياض.

ومنذ بدء تنفيذ الشق العسكري من إتفاق الرياض قبل نحو شهر لم يتحقق شيء فعلي على الميدان.. إذ لا تزال قوات هادي رافضة للانسحاب من مواقعها في شقرة في حين يرفض الإنتقالي السماح بعودة انتشارها في عدن وابين مقابل اخراج فصائله من المدينة.

ويشترط الإنتقالي إعادة نشر النخبة في شبوة مقابل السماح بدخول الحماية الرئاسية إلى عدن.