الإنتقالي يعلن عودة التوتر إلى أبين بعد تعزيزات عسكرية جديدة لهادي والإصلاح..!

93

أبين اليوم – خاص

اتهم المجلس الإنتقالي الجنوبي، القوات الموالية لهادي وحزب والإصلاح، بإعادة نشر وحدات عسكرية “في عدد من المواقع الأمامية في محافظة أبين جنوبي اليمن.

كما صرح الإنتقالي بأن تلك القوات تقوم باستقدام تعزيزات عسكرية جديدة، لإعادة المواجهة المسلحة”، حسبما جاء في بلاغ صادر عن إجتماع لهيئة رئاسة المجلس أمس الأحد.

وطالب الإنتقالي بإعادة نزول اللجنة السعودية بشكل مستمر ومفاجيء لإزالة الخروقات، وتجنباً لرد الفعل الذي لن يؤدي سوى لإضعاف الخيار السلمي في معالجة الخلافات على الساحة الجنوبية وتحويلها لساحة حرب حد تعبيرهم.

كما جدد المجلس رفض القرارات الرئاسية الأخيرة، “ومنع تنفيذها على الأرض”، داعياً التحالف بقيادة السعودية الى تحمل مسؤولياته وضرورة الغائها بوصفه الجهة الراعية لإتفاق الرياض الذي قال انه “يمنح حكومة المناصفة، كافة المهام لإدارة شؤون الدولة”.