حكومة هادي توجه إنذار أخير لحميد الأحمر في عدن لتسوية وضع شركته وتهدده بمصادرة أجهزتها..!

188

أبين اليوم – خاص

وجهت حكومة هادي، الخميس، إنذار لحميد الأحمر لتسوية وضع شركته المستحدثة مؤخراً “سبأفون” مهددة بمصادرة أجهزتها.

وعممت وزارة الإتصالات وتقنية المعلومات بيان على وسائل الإعلام تدعو فيه جميع الجهات ممن استوردت أجهزة اتصالات أو قامت بتركيبها دون تنسيق مع الحكومة الجديد إلى سرعة المراجعة ، معتبرة هذه الخطوة يعاقب عليها القانون .

وكان حميد الأحمر، القيادي في جماعة الاخوان، الوحيد الذي أعلن فصل فروع شركة سبأفون في المحافظات الجنوبية عن المركز في صنعاء ليعيد تشغيله من عدن بصفقة مع نجل هادي تضمنت منح الأخير ما نسبته 7% من أسهم الشركة مقابل امتيازات الحماية والتهرب الضريبي.

ومنحت الوزارة الأحمر شهر لتسوية وضعه القانوني أو مصادرة الأجهزة.

ويشير الإعلان إلى أن رئيس حكومة هادي الذي سبق وأن خاض صراع مع الأحمر بشأن مستحقات ضريبية للدولة تقدر بنحو نصف مليار دولار يتجه لمحاصرة الأحمر وهو ما يعني إلغاء وجود شركته التي كان يطمح من خلالها للسيطرة على قطاع الاتصالات في الجنوب.