بيسكوف: معظم الدول لا تستطيع تحمل رفاهية السيادة ، لكن الاتحاد الروسي حققها ( ترجمة )

أكد السكرتير الصحفي للرئيس فلاديمير بوتين أن جميع تصرفات الرئيس الروسي داخل البلاد وعلى الساحة الدولية تهدف إلى تطوير الدولة وزيادة رفاهية المواطنين.

4٬210

أبين اليوم – وكالات

  لا يمكن تطوير دولة ما إلا إذا كانت هناك سيادة ، وروسيا مدرجة في دائرة ضيقة من الدول التي يمكنها تحمل هذا الرفاهية. هذا الرأي أعرب عنه يوم الخميس السكرتير الصحفي لرئيس الدولة ديمتري بيسكوف في محادثة مع الصحفيين.

وأشار إلى أن جميع تصرفات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين داخل البلاد وعلى الساحة الدولية تهدف إلى تطوير الدولة وزيادة رفاهية المواطنين. وقال بيسكوف: “التنمية الحقيقية لبلد ما يمكن أن تكون فقط في شكل سيادي ، والسيادة مكلفة للغاية ، والغالبية العظمى من دول العالم لا تستطيع تحمل مثل هذا الترف”.

وقال المتحدث باسم الكرملين: “نحن ننتمي إلى هذه الدائرة الضيقة من الدول [ذات السيادة الحقيقية] ، وقد حققنا ذلك بالفعل”.

المصدر / موقع وكالة تاس بالروسية

ترجمة خاصة بالموقع