“رئيس جهاز “الموساد” الصهيوني” يكشف خطة صنعاء لمُهاجمة منشآتهم في البحر الأحمر..!

198

أبين اليوم – خاص

كشف رئيس جهاز “الموساد” الصهيوني “يوسي كوهين” عن خطة أعدتها جماعة “الحوثيين” لمهاجمة منشآت إستراتيجية تابعة لـ”تل أبيب” في البحر الأحمر.

وذكر موقع “نتسيف نت” العبري -الأربعاء- أن “كوهين” كشف عن الخطة خلال لقائه بوزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” في واشنطن، مساء الثلاثاء.

وقال الموقع إن “كوهين” أخبر “بومبيو” عن خطة هجومية يعتزم الحوثيون تنفيذها من اليمن وتستهدف منشآت إستراتيجية إسرائيلية في البحر الأحمر باستخدام صواريخ كروز وطائرات مُسيَّرة، مؤكِّداً أن القوات الإسرائيلية مُتأهبة أكثر من أي وقت مضى لأي هجوم من قِبل الجماعة.

ورجَّح “نتسيف نت” أن المعلومات التي ذكرها “كوهين” استقاها إثر تجوُّل غواصة إسرائيلية في البحر الأحمر قد تكون وصلت إلى اليمن وخليج عدن، في إشارة إلى تورُّط الغواصة الإسرائيلية في رصد معلومات استخباراتية بحرية عن التحركات العسكرية المناوئة للتوجهات الصهيونية الأخيرة.

من جانبها، نقلت وكالة “اسوشيتد برس” نقلاً عن مسؤول استخباراتي أمريكي أن “بومبيو” ناقش مع “كوهين” في اللقاء ذاته ضربات جوية إسرائيلية تستهدف عدة مناطق في سوريا، وقد شنت المقاتلات الصهيونية -صباح الأربعاء- عدة غارات على مناطق في دير الزور والبوكمال السورية.

وكانت صحيفة “جيروزاليم بوست” العبرية كشفت -الثلاثاء- عن اعتزام الولايات المتحدة الأمريكية بناء قاعدة عسكرية في جزيرة “ميون” المُشرفة على مضيق باب المندب، بهدف تأمين مرور القِطع البحرية الإسرائيلية عبر البحر الأحمر إلى المحيط الهندي.

وتأتي عمليات تسريب المعلومات عبر مواقع أمريكية وعبرية ضمن حالة التوتر العسكري الذي يشهده الشرق الأوسط ومنطقة الخليج العربي، على إثر توقُّعات باندلاع حرب بين معسكر الولايات المتحدة الأمريكية، ومعسكر الجمهورية الإيرانية.

وذكرت صحيفة “معاريف” العبرية أن إسرائيل نشرت منظومة دفاع صاروخية بمدينة إيلات الواقعة على ساحل البحر الأحمر في ظل “تهديدات” من قِبل جماعة الحوثيين.

وسبق أن قالت هيئة البث الإسرائيلي إن جيشهم يستعد لأي هجوم إيراني مُحتمل على أهداف داخل الأراضي المحتلة انطلاقاً من اليمن أو العراق باستخدام صواريخ أو طائرات مُسيَّرة.