عقب انسحاب بوارجه من البحر الأحمر.. الاتحاد الأوروبي يبدأ مفاوضات مع اليمن بشأن تأمين سفنه..!

4٬781

أبين اليوم – البحر الأحمر 

بدأت دول في الاتحاد الأوروبي، الاثنين، مفاوضات مع اليمن  لتأمين مرور سفنه في البحر الأحمر. تزامن ذلك مع انسحاب بوارجه  بعد نحو شهرين من الانتشار ضمن بعثة “اسبيدس”.

وأكدت مصادر دبلوماسية غربية إجراء عدداً من الدول الأوروبية اتصالات عبر سلطنة عمان مع  من وصفتهم بـ”الحوثيين”.

وتركزت النقاشات الجديدة حول التنسيق مع القوات اليمنية لمرور السفن الغربية عبر مضيق باب المندب.

ووصفت المصادر المحادثات بالإيجابية ..

وتأتي المحادثات عقب إعلان ألمانيا سحب فرقاطتها الوحيدة من البحر الأحمر.. وألمانيا رابع دولة في الاتحاد الأوروبي تنسحب من بعثة الاتحاد التي تم نشرها في فبراير الماضي ضمن مساعي كسر الحصار الحصر على كيان الإحتلال إذ سبق لبلجيكا والدنمارك وفرنسا إعلان سحب بوارجهم بشكل مفاجئ.

ومع أن الانسحاب جاء عقب إعتراف البعثة الأوروبية بتصاعد وتيرة الهجمات ضد بوارجها وتأكيدها فشل مساعيها احتواء العمليات اليمنية ضد السفن المرتبطة بإسرائيل وفق ما تضمنته تصريحات لقائد البعثة وبيان جديد لها إلا ان طرق الدول الغربية لبوابة المفاوضات يشير إلى قناعة  باستحالة تغيير الموقف اليمني الداعم لغزة وقبول بالأمر الواقع الجديد الذي فرضته اليمن.

يذكر أن حكومة الإنقاذ كانت وصفت على لسان نائب وزير خارجيتها سحب الفرقاطة الألمانية بالخطوة الإيجابية، مكرراً الطمأنة لبرلين بشان إبحار السفن الغربية عبر البحر الأحمر.