عدن| العليمي يصعد ضد الإنتقالي.. والأخير يحمل العليمي والإصلاح مسؤولية الأزمات..!

4٬664

أبين اليوم – عدن 

صعد رئيس المجلس الرئاسي رشاد العليمي ضد المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً، من خلال إقدامه على خطوة ستؤدي إلى إغراق مدينة عدن في الظلام.

وقالت المصادر إن مكتب العليمي طلب من مالك سفينة الوقود المحملة بـ 20 ألف طن من الديزل، التي ظلت في ميناء الزيت 5 أيام بانتظار دفع قيمة الشحنة لإفراغها، الإبحار إلى حضرموت لتزويد محطاتها بالوقود رغم تصاعد انطفاءات التيار الكهربائي في عدن إلى 14 ساعة انقطاع مقابل ساعتي تشغيل.

مضيفة أن السفينة غادرت ميناء الزيت إلى حضرموت لإفراغ حمولتها، في وقت قاربت محطات كهرباء عدن على الخروج بالكامل عن الخدمة.

مشيرة إلى أن حكومة بن مبارك بررت للانتقالي مغادرة سفينة الوقود إلى حضرموت بأن ذلك مقابل إرسال محافظها مبخوت بن ماضي ثلاث قاطرات من النفط الخام لتشغيل محطة (بترومسيلة) في عدن، ما اعتبره المجلس مغالطة وتعمداً في تعذيب سكان عدن وجعله في مواجهة مع الاحتجاجات بالمدينة.

وفي المقابل.. اتهم المجلس الانتقالي رئيس المجلس الرئاسي رشاد العليمي وحزب الاصلاح بافتعال الأزمات والمشاكل في عدن وبقية المحافظات الجنوبية الخاضعة له.

وقال القيادي في الانتقالي بحضرموت عبدالله مبارك الغيثي في تدوينة على (اكس): “تلاميذ توكل كرمان واليدومي وعفاش وعبدالفتاح إسماعيل هم من يقف وراء كل مشاكل الجنوب وعدن على وجه الخصوص؟؟؟ “.

وجاء الاتهام بعد انهيار الكهرباء في عدن ووصول انطفاءات التيار الكهربائي إلى 14 ساعة انقطاع مقابل ساعتي تشغيل.